اشتية يدعو لخلق مسار سياسي يستند لقرارات الشرعية الدولية ودعم” الأونروا”

القدس/PNN-دعا عضو اللجنة المركزية لحركة فتح د. محمد اشتية، اليوم الثلاثاء، قناصل دول السويد، وبريطانيا، وبلجيكا إلى خلق مسار سياسي دولي يستند لقرارات الشرعية الدولية، ويحمي حل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية مستقلة على أراضي الرابع من حزيران.

ووضع اشتية القناصل خلال لقاءات منفصلة اليوم، في صورة المستجدات السياسية، والاقتصادية، وخطة تحرك القيادة الفلسطينية عقب قرارات وإجراءات الإدارة الأمريكية التي تبنت المنظور الإسرائيلي وتهدف إلى قتل فرص إقامة دولة فلسطينية مستقلة.

وتطرق اشتية إلى مسار المصالحة الوطنية الفلسطينية، مؤكدا حرص القيادة على تحقيق مصالحة شاملة، ضمن رؤية سياسية واحدة، وبرنامج عمل في إطار زمني واضح.

ودعا اشتية إلى دعم اجتماع المانحين الذي دعت له دولتي مصر والأردن لتوفير سبل الدعم لوكالة ” الأونروا”، لما تحمله الوكالة من أهمية سياسية، وقانونية، وخدماتية للاجئين الفلسطينيين في كافة أماكن تواجدهم.

Print Friendly, PDF & Email