د.مجدلاني خطاب ترامب رسالة واضحة بمعاداة السلام وارجاع العلاقات الفلسطينية الأمريكية لعام ١٩٨٨

رام الله/PNN – قال الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د.احمد مجدلاني، ان ادارة ترامب إعادة العلاقات الفلسطينية الأمريكية إلى ما قبل عام ١٩٨٨،معتبرا خطاب ترامب اليوم في الجمعية العامة للأمم المتحدة، رسالة واضحة ان إدارته شريك حصري الاحتلال.

وتابع د.مجدلاني من على منبر الجمعية العامة للأمم المتحدة، رسالة واضحة للعالم اجمع ان هذه الإدارة تعادي السلام العالمي ،وتغلق الأبواب امام اية فرصة لاستقرار وآمن الشرق الاوسط.

وأضاف د.مجدلاني سياسة البلطجة الأمريكية وتحديدا برفض محكمة الجنايات الدولية ،هي اهانة للقانون الدولي، وتلويح بالعصا الأمريكية ضد العالم أجمع.

وأشار د.مجدلاني دولة فلسطين قالت بقيادتها وشعبها لا لإدارة ترامب التي تحاول تصفية القضية الفلسطينية، وأن نقل سفارتها إلى القدس لن يغير من واقع المدينة وفلسطينيتها وعربيتها.

Print Friendly, PDF & Email