مؤتمر حزب العمال البريطاني في ليفربول يصوت بالاغلبية على قرار لمنع بيع الاسلحة لاسرائيل وقرارات مناصرة لفلسطين

لندن/ترجمة خاصة PNN/ صوت المندوبون في مؤتمر حزب العمل في ليفربول اليوم لصالح دعم تجميد مبيعات الأسلحة لإسرائيل بعد مناقشة الاقتراح الخاص بفلسطين للمرة الأولى حي ثتم تحريك واقرار  الاقتراح في فترة ما بعد الظهيرة وبعد ان أصبحت أرض المؤتمر بحر من الأعلام الفلسطينية التي المندوبون المشاركون بالمؤتمر للتعبير عن دعمهم للفلسطينيين.

و دعت قرارات مؤتمر حزب العمال في المدينة التي تعتبر من المدن الكبرى والمؤثرة إلى  اجراء تحقيق دولي مستقل في استخدام إسرائيل للقوة ضد المتظاهرين الفلسطينيين” وضرورة العمل على إنهاء فوري وغير مشروط للحصار غير القانوني على غزة” و تجميد مبيعات أسلحة حكومة المملكة المتحدة إلى إسرائيل”.

وقد أشارت قرارات المؤتمر الى أن غالبية الفلسطينيين قد شردوا قسراً من منازلهم” خلال النكبة وأدانت المحاولة العدوانية لإعادة كتابة التاريخ ومحو ضحايا حرب 1948″.

واشارت القرارات الى ان اسرائيل قتلت  أكثر من 170 فلسطينيًا في غزة منذ بدء مظاهرات “مسيرة العودة العظيمة” الأسبوعية في 30 مارس موضحة  أن من بين الذين قُتلوا أثناء الاحتجاجات الفلسطينية في الأشهر الأخيرة ، مسعفون وصحفيون ونساء وأطفال ، في حين أصيب نصف المصابين بنيران حية على أيدي القناصة أثناء اقترابهم من الحدود مع إسرائيل.

وقال هيو لانينج رئيس حملة التضامن مع فلسطين: “لقد شهدنا اليوم تضامناً استثنائياً مع حزب العمل وقد فعل الشيء الصحيح بالاعتراف بالظلم الذي طال أمده انتهاك إسرائيل لحقوق الفلسطينيين”.

واضاف :”هذه خطوة هامة إلى الأمام في بناء التضامن مع الفلسطينيين داخل حزب العمل ونأمل أن تستمع القيادة إلى إرادة الحزب بشأن هذه القضية.

من جهته ، قال بن جمال ، مدير المركز ، “إن هذا العرض الرائع للدعم وهذه الحركة التاريخية يثبتان قوة الشعور على مستوى القاعدة الشعبية حيث يريد أعضاء حزب العمل إظهار تضامن حقيقي مع الفلسطينيين.

ونظراً لاستمرار إسرائيل في استخدام النيران الحية لقتل المتظاهرين الفلسطينيين غير المسلحين ، فليس من المستغرب أن يكون هناك دعم واضح لتجميد فوري لمبيعات الأسلحة لإسرائيل “.

وقد طرحت فلسطين على أنها القضية الرابعة الأكثر أهمية في أولويات الاقتراع ، وبعد السكن ، ونظام المدارس و “العدالة  ، وتغير المناخ والرعاية الاجتماعية.

Print Friendly, PDF & Email