50 الف مستوطن يؤدون طقوس تلمودية عند حائط البراق بالقدس المحتلة

القدس المحتلة/PNN- استباح مئات المستوطنين، اليوم الأربعاء، المسجد الأقصى المبارك، وأدوا طقوسا تلمودية في أجزاء منه، بحماية من قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت مصادر محلية في القدس إن الاقتحامات جرت من باب المغاربة بمجموعات متتالية، وبجولات استفزازية وطقوس تلمودية علنية في منطقة “باب الرحمة” الواقعة في الجهة الشرقية بين باب الأسباط والمُصلى المرواني.

وأضافت المصادر أن 50 الف مستوطن أدوا طقوسا تلمودية أمام المسجد الأقصى من جهة باب حطة، في الوقت الذي شارك فيه آلاف المستوطنين في ما تسمى “صلاة الكهونيم” في باحة حائط البراق، الجدار الغربي للمسجد.

وتشهد القدس القديمة ومحيطها اجراءات أمنية مشددة لتأمين الحراسة لعصابات المستوطنين خلال ذهابهم وإيابهم من وإلى حائط البراق، ونشر الاحتلال الآلاف من عناصره في المنطقة، وسط دوريات راجلة ومحمولة، وحواجز شرطية وعسكرية وفرَض حصارا شبه كامل.

كما أغلقت قوات الاحتلال شوارع رئيسية وفرعية في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى، لصالح مسيراتٍ للمستوطنين تنطلق من البؤر الاستيطانية في البلدة باتجاه حائط البراق، ما تسبب بأزمة مرورية خانقة.

Print Friendly, PDF & Email