PNN بالفيديو : فلسطين جزء من فعاليات اليوم العالمي للنظافة ضمن فعاليات اطلقتها بلدية بيت لحم ومجلس الخدمات المشتركة

بيت لحم/PNN/ شاركت فلسطين من خلال محافظتي بيت لحم والخليل بفعاليات اليوم العالمي للنظافة من خلال اطلاق فعاليات وانشطة تطوعية لتنظيف العشرات من المواقع في المحافظتين حيث تعتبر المشاركة جزء من مشاركة دولية بمحلة تشارك فيها 158 دولة من مختلف انحاء العالم حيث  انطلقت فعاليات حملة اليوم العالمي للنظافة تحت شعار بيت لحم نظيفة وخضراء، بتنظيم من بلديات محافظة بيت لحم ومجلس الخدمات المشترك لإدارة النفايات الصلبة و محافظة بيت لحم وسلطة جودة البيئة ووزارة الحكم المحلي ووزارة التربية والتعليم بالتعاون مع مؤسسات مجتمعية مختلفة من محافظة بيت لحم، وبدعم من UNHABITAT وحكومة اليابان ونادي روتاري بيت لحم.

وجرت فعاليات الانطلاق للحملة في ساحة المهد بحضور رئيسة هيئة سلطة وجودة البيئة عدالة الاتيرة و نائب رئيس بلدية بيت لحم حنا حنانيا ومدير التربية والتعليم في بيت لحم سامي مروة ومدير مجلس الخدمات المشتركة اياد ابو ردينة ومدير العلاقات العامة في محافظة بيت لحم الدكتور لؤي زعول وعدد من ممثلي الوزارات والمؤسسات الرسمية والشعبية.

وقالت رئيسة هيئة سلطة جودة البيئة عدالة الاتيرة انها تثمن هذه الفعالية في محافظتي بيت لحم والخليل وخصوصا بلدية بيت لحم ومجلس الخدمات المشترك الذين عملوا على نجاح اليوم من خلال تصميم وارادة على ان يكون يوم مستمر في كل محافظات الوطن

واضافت الاتيرة ان المشاركة الفلسطينية مع 158 دولة يعكس وجود فلسطين على الخارطة البيئية العالمية مشددة على انه لا يمكن ان تكون فلسطين نظيفة حتى ننظفها من الاحتلال لكننا سنعمل على خدمة بلدنا وحمايتها وان نكون جزء من المنظومة الدولية مشيرة الى ان الهف من فعاليات اليوم زيادة الانتماء للشوارع والاماكن العامة وليس داخل البيوت او المدارس.

واكدت الاتيرة ان هذه الحملات تؤدي الى ان تصبح ممارسة النظافة امر طوعي من خلال التربية وليس من خلال الرقابة موضحة اننا سنسعى الى تحويل الرقابة اليوم الى ثقافة بعيدا عن اي غرامات او تعليمات او قوانين.

من جهته قال حنا حنانيا رئيس بلدية بيت لحم ان هذه الحملة في بيت لحم والخليل وفلسطين تشارك فيها عالميا ضمن حملة لنظافة البلدان مضيفا ان بلدية بيت لحم وضعت في خطتها الاستراتيجية خطة لتنظيف حملة بيت لحم نظيفة وخضراء بالتعاون مع البلديات الاخرى.

واكد حنانيا على ان البلديات تقوم بدورها من اجل تجميل وتنظيف المدن لكن هناك دور مهم على المواطنين والمؤسسات ويجب على الجميع ان يتشاركوا فيه مشددا على ان الحملة تنطلق اليوم لكن هناك سلسلة من الفعاليات من اجل الوصول الى هدفنا الواضح وهو تجميل المدن الفلسطينية وتخضيرها مثمنا تعاون ومشاركة مختلف الجهات الرسمية والاهلية والمواطنين.

و قال يوسف مسلم مدير دائرة الصحة في بلدية بيت لحم ان هذا اليوم ياتي ضمن فعاليات اليوم العالمي للنظافة والذي تشارك فيه عدة دول عالميا والعشرات من المؤسسات محليا من بلديات ومحافظة وتربية ومنظمة الامم المتحدة والحكم المحلي وجامعات مثل جامعة فلسطين الاهلية حيث سيشمل العديد من المواقع في بيت لحم حيث سيتم تنظيف مناطق خاصة يوجد فيها مكاره صحية وبقايا بناء وغيرها

بدوره قال اياد ابو ردينة لمدير التنفيذي لمجلس الخدمات المشترك لإدارة النفايات الصلبة م. إياد أبو ردينة ان فعاليات اليوم هي اطلاق للفعاليات وليس فعالية ليوم واحد ضمن فعاليات يوم النظافة العالمي التي اقيمت العام بعنوان Lets do it من هيا لنفعلها حيث تنفذ في بيت لحم والخليل لاول مرة نشارك فيها على المستوى الدولي والمحلي وسنعمل على تنظيف خمسين موقع في بيت لحم كمحافظة فيما سيتم تنظيف خمسة عشر موقعا بالمدينة وستنطلق الحملة وتتصاعد في الفترة المقبلة.

واكد ابو ردينة على ان رسالة اليوم تقوم على فكرة اننا جميعا مسؤولين ومشاركين في تنظيف المحافظة ومدنها وقراها وان هذه المسؤولية ليست مسؤولية للمجالس البلدية او القروية لوحدها بل هي جهود جمعية يتشارك فيها الجميع حتى تكون بيت لحم نظيفة وجميلة وتتناسب مع قيمتها الدينية والتاريخية والسياحية .

واعرب ابو ردينة عن امله ان تتطور فكرة مشاركة مختلف المحافظات بفعاليات اليوم في السنوات المقبلة مشيرا الى ان ما تم انجازه وصولا لهذا اليوم جاء بعد سلسلة من التحضيرات مشددا على ان المجتمع المحلي اصبح جزء في المشاركة بحملات النظافة ولم يعد يقتصر دور المواطن في القاء القمامة فقط.

واشار الى ان العمل انطلق في مختلف مناطق محافظة بيت لحم في الريف الشرقي والغربي والمخيمات للعمل بالتوازي ابتداء من 10 صباحا وحتى بعد الظهر على شكل مجموعات، الى جانب التواصل مع التربية والتعليم والبيئة والبلديات المختلفة للمشاركة في الحملة حيث شارك نحو 1000 مواطن في الحملة وتوفير جميع المواد اللازمة للحملة تحضيرا لها، حيث ستنطلق الحملة بماراثون البداية في 26 من الشهر الجاري.

وقال ابو ردينة ان الفعالية تعتبر استفتاء يظهر مدى جاهزية وعمل البلديات في محافظة بيت لحم، على امل ان يتم توسيعه كل عام بنشاطات اكثر، ليشمل جميع محافظات الوطن.

من جهته قال مدير التربية الاستاذ سامي مروة ان مشاركة التربية والتعليم تتضمن اطلاق عمليات تنظيف في كافة المدارس لتنظيف محيط المدارس بهدف غرس قيمة النظافة في نفوس الطلبة حتى يعرف الطلبة كيف يتعاملوا مع البيئة بالخارج كما يتعاملوا بها في منازلهم وقال كلنا بيوتنا نظيفة و حدائقنا نظيفة لكن للاسف الشوارع ليست كذلك وبالتالي لا بد من غرس قيمة الحفاظ على النظافة في الاماكن العامة في نفوس طلابنا”.
واضاف مروة :” نحن نريد غرس نفوس ومن يشارك في التنظيف لن يكون سببا في عدم نظافتها يجب ان نعمل على تنظيف مدننا حتى نفخر بها جميعا.

اما لؤي زعول مدير العلاقات العامة في محافظة بيت لحم فقد اشار الى اهمية هذا اليوم الذي تتحرك فيه مختلف الفعاليات وتشارك في ايام تطوعية للحفاظ على نظافة مدننا بمحافظتي بيت لحم والخليل في رسالة تؤكد ان ان بيت لحم مشرقة ومزدهرة وستزداد جملا ونظافة من خلق الثقافة للحفاظ على البيئة .

من جهتهم عبر العديد من الطلبة من طلبة المدارس وجامعة فلسطين الاهلية عن سعادتهم لمشاركتهم بهذه الفعاليات مؤكدين ان تعاليم الديانات والثقافة الفلسطينية تدعو للحفاظ على البيئة والنظافة ولذلك لا بد من تعزيز هذه القيم بشكل عملي لديهم.

Print Friendly, PDF & Email