الجيش الإسرائيلي يفتح تحقيقا في “عدم جهوزية” الوحدات العسكرية للقتال

تل ابيب /PNN/ أوعز رئيس أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي الجنرال غادي أيزنكوت بـ”تحقيق مهني” لما ورد في تقرير نشره قبل 3 أشهر رئيس “ديوان مظالم الجنود” وألقى بظلال سلبية على جهوزية الجيش لخوض الحرب.

وسيقدم المراقب العسكري البريغادير إيلان هراري التقرير الأولي بهذا الخصوص إلى الجنرال أيزنكوت في غضون 45 يوما.

وأكد رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أنه مطمئن من أن جهوزية القوات العسكرية لخوض الحرب وتحقيق النصر لا تزال عالية، إلا أنه من المهم دراسة انتقادات توجه بهذا الشأن بشكل مهني وبوسائل الرقابة العميقة المتوفرة لدى الجيش.

وأفاد الجنرال أيزنكوت سابقا بأن الجيش الإسرائيلي في حالة جهوزية عالية وعلى أهبة الاستعداد لخوض حرب ولتنفيذ أي مهمة ستلقى على عاتقه، مشيرا إلى أنه يتمتع بتفوق استخباري وجوي وبقدرات قتالية تختبر بشكل يومي.

وجاء ذلك في وثيقة مفصلة بعث بها خلال الأيام الأخيرة الجنرال أيزنكوت إلى الوزراء الأعضاء في المجلس المصغر للشؤون السياسية والأمنية وإلى النواب الأعضاء في لجنة الخارجية والأمن البرلمانية.

هذا وذكرت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية أن هذا الموقف جاء تعقيبا على الانتقادات التي وجهها مؤخرا رئيس ديوان مظالم الجنود الميجر جنرال احتياط يتسحاق بريك.

وكان وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان قد صرح هو الآخر أنه على قناعة بأن الجيش يملك قوة قادرة على المناورة وفي جهوزية تامة.

Print Friendly, PDF & Email