PNNبالصور: افتتاح مستشفى هوغو تشافيز للعيون الشهر القادم

رام الله/PNN- أعلن وزير الصحة د. جواد عواد ورئيس المجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والأعمار (بكدار) د. محمد اشتية ، اليوم الأحد، انه من المتوقع افتتاح المستشفى الفلسطيني الفنزويلي للعيون “مستشفى هوغو تشافيز” خلال الشهر القادم، بتمويل من الحكومة الفنزويلية.

جاء ذلك خلال زيارة تفقدية للوزير عواد ورئيس المجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار “بكدار” د. محمد اشتية للمستشفى في ترمسعيا.

وأكد الوزير عواد ود. اشتية أن هذا المستشفى سيكون علامة فارقة في قطاعنا الصحي الحكومي، مشيدين بالطواقم التي عملت بكل جهد وانتماء لجعل فكرة المستشفى حقيقة واقعة.

وقال وزير الصحة إن الشهر المقبل سيشهد افتتاح هذا المستشفى، وهو المستشفى الحكومي الوحيد في المنطقة المتخصص بجراحة وطب العيون، مضيفا أن “توفير مستشفى حكومي متطور، يمتلك إمكانيات لمختلف أمراض العيون، سيخفف العبء على المواطنين، وسيوفر بدل دفع تكلفة التحويلات، خاصة وأن بعض المرضى ممنوعون من قبل الاحتلال الإسرائيلي دخول مدينة القدس، لتلقى العلاج.

وأضاف د. عواد أن الرئيس عباس ورئيس الوزراء رامي الحمد الله، يولون القطاع الصحي أهمية بالغة، حيث شهد هذا القطاع نهضة شاملة، تمثلت في افتتاح عدد كبير من المراكز الطبية وبناء مستشفيات جديدة، ورفد الوزارة بطواقم طبية وإدارية وفنية مميزة، للعمل على تقديم أفضل الخدمات الصحية للمواطنين.

وأوضح وزير الصحة، أن فلسطين بحاجة الى مستشفى متخصص بالعيون، كون الأقسام التي كانت مختصة في هذا المجال في بعض المستشفيات لم تكن كافية لإجراء العمليات الجراحية المعقدة، إضافة الى تحويل كبير من الحالات المرضية خارج مرافق الوزارة لتلقي العلاج.

من جهته، وقال اشتية أن انجاز هذا المستشفى جاء بتوجيهات من سيادة الرئيس محمود عباس، ويعد مفخرة وطنية فلسطينية، ودلالة على قدرة العقل الفلسطيني على الإنجاز والتنمية، رغم إجراءات وسياسات الاحتلال البغيضة.

وأوضح اشتية أن التكلفة الإجمالية للمشروع قرابة 18 مليون دولار أمريكي تشمل الإنشاء، وتوريد الأجهزة الطبية، والأثاث المكتبي.

وبين اشتية أن المستشفى يتكون من أربعة طوابق، في مبنيين منفصلين متصلين بواسطة ساحة مفتوحة دائرية وعلى شكل عين، بمساحة 8600 متر مربع، كما صمم المستشفى ليكون صديقا للبيئة، من حيث تحقيق الاستخدام الأفضل من الطاقة الشمسية والاعتماد على الأنظمة الموفرة للطاقة.

وأشاد اشتية بجهود طواقم العمل، ووزارة الصحة على تعاونها الذي ساهم بشكل جوهري في أن يرى المشروع النور.

ويضم المستشفى 12 عيادة خارجية وغرفة طوارئ وصيدلية ووحدات إدارة وغرف نوم للمرضى والممرضين ومكاتب للموظفين، وكذلك عدة غرف عمليات رئيسية وثانوية وأخرى خاصة بعمليات (LASEK)الجراحية، وقسم للقرنية، إضافة للكافتيريات وكافة المرافق الأخرى.

وقد أنجز المجلس الاقتصادي المشروع، وستقوم وزارة الصحة بتشغيله كمشفى حكومي، متخصص في علاج أمراض العيون. كما أن المستشفى يستطيع استيعاب تخصصات أخرى لها علاقة بطب العيون والبصريات.

وكان الرئيس عباس وضع في آذار/ مارس 2016 حجر الأساس لمستشفى “هوغو تشافيز” لجراحة وطب العيون في بلدة ترمسعيا بمحافظة رام الله والبيرة. وتبلغ مساحة المستشفى 8 آلاف متر مربع، على أرض مساحتها 15 دونماً.

وجاءت تسمية المستشفى نسبة إلى الرئيس الفنزويلي الراحل “هوغو تشافيز”، الذي لمع اسمه كأحد أبرز القادة السياسيين الذين تعاطفوا مع قضيتنا وشعبنا، وتبرعت الحكومة الفنزويلية بالمال اللازم لبنائه، حيث تبرعت بـ 15 مليون دولار أميركي لتجهيزه.

Print Friendly, PDF & Email