صيدم يكرّم طالبة تحدّت الإعاقة “على مقعد الوزير” وثلاثينية اجتازت الإنجاز

رام الله/PNN- كرّم وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم وضمن برنامج “على مقعد الوزير”، اليوم، الطالبة تبارك حمزة السوقي من مدرسة بنات كفر دان الأساسية للبنات، بمديرية التربية والتعليم العالي بجنين، والتي تعاني من إعاقة حركيه ومرض الصمت الاختياري، كما كرّم الوزير الثلاثينية فريال محمد قنديل والتي نجحت في امتحان الثانوية العامة “الإنجاز” بالرغم من الظروف الصعبة التي أحاطت بها؛ والتي تمثلت بمداهمة منزلها من قبل الاحتلال والتعرض للغاز السام.

جاء ذلك بحضور مدير عام العلاقات العامة والدولية نديم سامي، ومدير عام الإرشاد والتربية الخاصة محمد الحواش، ومدير تربية جنين طارق علاونة، ومدير العلاقات الدولية والعامة نيفين مصلح.

وشدد صيدم على الأهمية التي توليها الوزارة لفئة ذوي الإعاقة والجهود المبذولة لدعم وتمكين هذه الفئة وتسهيل اندماجها في قطاع التعليم وتحقيق النجاحات، مشيداً بدور الإدارة العامة للإرشاد والتربية الخاصة وكافة طواقم الوزارة في هذا السياق، مستشهداً بالإرادة الصلبة التي تمتلكها الطالبة السوقي التي عانت من الصمت الاختياري؛ ولكن مع البرامج المتبعة من قبل الوزارة أصبحت الآن من الطلبة المتميزين في مدرستها، وقد قدّم صيدم للطالبة سوقي هاتفاً خليوياً ذكياً كهدية لها على تميزها.

وعبّر صيدم عن فخره بالإرادة التي يمتلكها شعبنا رغم الظروف الصعبة، مؤكداً دعم الوزارة لكافة المواهب والطلبة من ذوي الإعاقة، معرباً عن سعادته بنجاح قنديل في امتحان “الإنجاز” وتغلبها على المحتل الذي حاول أن ينال من عزيمتها، لتوصل رسالة للعالم أن العلم هو الطريق الأسمى لتحقيق الأهداف النبيلة التي يسعى لها الإنسان.

من جهتهما، عبرت الطالبة السوقي وقنديل عن السعادة الكبرى بهذا اللقاء، وأشادتا بعمل الوزارة والاهتمام الذي يوليه الوزير لجميع الطلبة في كافة أرجاء فلسطين.

Print Friendly, PDF & Email