بال تريد يختتم تدريبه المتخصص في مجال الاقتصاد الأخضر

رام الله/PNN/  اختتم مركز التجارة الفلسطيني بال تريد البرنامج التدريبي المتخصص في مجال التحول للاقتصاد الأخضر والذي استهدف خمس وعشرون من الخبراء المحليين، ويأتي هذا البرنامج التدريبي ضمن مشروع خلق بيئة ممكنة لأعمال الاقتصاد الأخضر في فلسطين، والممول من قبل الاتحاد الأوروبي والهادف الى زيادة حجم الصادرات الفلسطينية للأسواق العالمية ضمن هذا المفهوم.

يهدف البرنامج التدربي إلى بناء قدرات الخبراء المحليين واكسابهم المهارات اللازمة للتفاعل مع هذا التحول مستقبلا، حيث أكدت السيدة حنان طه مدير عام مركز التجارة الفلسطيني – بال تريد على أهمية هذا البرنامج كخطوة نوعية ضمن مواكبة بال تريد للتطورات العالمية على صعيد المهارات المطلوبة والداعمة لخدمة تنمية الصادرات؛ وتحديدا فيما يتعلق بموائمة منتجاتنا التصديرية مع متطلبات الأسواق المستهدفة.

وأضافت: يعتبر مفهوم الاقتصاد الأخضر مفهوماً جديداً على فلسطين ويقتضي العمل بكثافة وبطريقة ممنهجة، وعلى صعيد الصادرات على وجه الخصوص فلا يمكن الحديث عن تنمية صادرات بمعزل عن مواكبة التطورات ومتطلبات الأسواق، وحاليًا هناك العديد من الدول التي تعمل بشكل موسع على تقنين الإجراءات ذات العلاقة، والتي تهدف الى تطبيق هذا المفهوم. لا بل طورت سياسات وإستراتيجيات وطنية لهذا الخصوص.

واشتمل البرنامج التدريبي والذي استمر لمدة خمسة أيام تدريبية على مواضيع عدة أهمها مناقشة سلسلة القيمة لزيت الزيتون والتمور والأعشاب الطازجة، وتمثل أهم المخرجات في تزويد المتدربين بالمعرفة الأساسية وأفضل الممارسات في تطوير المنتجات المستهدفة من مشروع (التمور والأعشاب الطازجة وزيت الزيتون)، حيث يتخلل ذلك بشكل أساسي تطوير أدوات التقييم التي سيتم تطبيقها على الشركات المستهدفة في المشروع في المرحلة التنفيذية الأولى، حيث ستكون مخرجات هذه الأداة التقييمية هي نقاط التدخل في العمل مع الشركات لتحويل منتجاتها إلى منتجات تحمل علامة منتج أخضر ، ومنتجات تراعى الاعتبارات البيئية في عملية إنتاجها.

Print Friendly, PDF & Email