ليبرمان: الجيش مستعد للحرب لكنا لا نبحث عن التصعيد والمغامرة في غزة

بيت لحم/PNN- قال وزير الحرب الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، إن جيش الاحتلال، يتمتع بالكفاءة والقدرة، وكامل الاستعداد لخوض الحرب، أكثر من أي وقت مضى.

وقال ليبرمان في مقابلة مع الموقع الإلكتروني لصحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية نشرته الثلاثاء: أعتقد أنه منذ عام 1967، لم تكن هناك حالة من الاستعداد واللياقة لدى الجيش كما هو الحال اليوم” ، في إشارة إلى الحرب التي احتلت فيها إسرائيل الضفة الغربية، وقطاع غزة، ومنطقة سيناء المصرية، وهضبة الجولان السورية.

وكان ليبرمان يعلق على تقرير قدمه مسؤول لجنة الشكاوي السابق في جيش الاحتلال يتسحاق بريك، منتصف شهر سبتمبر/أيلول الماضي الى ما يسمى برئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي غادي ايزنكوت، وليبرمان، وقدّر فيه عدم استعداد جيش الاحتلال لأي حرب قادمة.

وقال ليبرمان: قرأت التقرير، وتحدثت أكثر من مرة مع (يتسحاق) بريك ولديه تعليقات مهمة في تقريره، وأعتقد أنه مخطئ بشأن قضية كبيرة واحدة بشأن هذا الموضوع، في إشارة الى موضوع استعداد جيش الاحتلال للحرب.

وجدد ليبرمان انتقاداته الى وزير التعليم نفتالي بنيت، الذي قال قبل أيام إن سياسة “ضبط النفس” التي ينتهجها ليبرمان، أخفقت في وقف احتجاجات الفلسطينيين في قطاع غزة.

وقال ليبرمان: اقترح على الوزير بنيت أن يتحدث عن التعليم وليس عن الأمن .

وأضاف: أنا لا أريد غزو غزة، ولا أريد منح الجنسية لعشرات آلاف الفلسطينيين وإنما أريد الحفاظ على دولة يهودية.

وتابع ليبرمان: على جميع مواطني إسرائيل أن يقرروا ما يريدون: دولة ثنائية القومية مثلما يريد بنيت أو كما اقترح أنا دولة يهودية.

وقال ليبرمان: إن حركة حماس تسخّن، الأوضاع في قطاع غزة لأنها تدرك إنها تفقد السلطة وبالتالي هي تحاول توجيه غضب الجماهير نحو إسرائيل .

وأضاف: نحن لا نبحث عن التصعيد والمغامرة، وأنا آمل أن يدمر سكان غزة نظام حماس، حسب تعبيره.

Print Friendly, PDF & Email