خضوري وشركاء في التنمية المستدامة يوقعان مذكرة تفاهم ضمن مشروع العمل عن بعد ” منصة View”

طولكرم/PNN – وقع رئيس جامعة فلسطين التقنية خضوري أ. د. نور الدين أبو الرب والمدير التنفيذي لمؤسسة شركاء في التنمية المستدامة PSD م. جواد أبو عون، مذكرة تفاهم لتنفيذ مشروع ” العمل عن بعد – منصة View ” ضمن برنامج تمكين الشباب الذي تنفذه المؤسسة بالشراكة مع مؤسسة التعاون وبتمويل من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، وذلك بحضور نائب رئيس الجامعة للشؤون المالية والإدارية د. نافع عساف ومدير فرع الجامعة في العروب د. مهيب أبو لوحة وعميد شؤون الطلبة د. علاء عيسى، ومدير المؤسسة في الشمال نصفت الخفش ومنسق الشباب في المؤسسة كميل خالدي.

وتنص الاتفاقية على تدريب عدد من طلبة الجامعة وخريجيها ضمن المشروع على مهارات حياتية خاصة بالعمل عن بعد، ومهارات تقنية، ومتابعة المشاركين طوال فترة المشروع وارشادهم وظيفياً وتقنياً والتسويق لهم وتوفير أفضل الفرص لهم، مع توفير الإمكانيات والتسهيلات اللازمة لنجاح المشروع.

ويتبنى المشروع منهجية العمل عن بعد لتأهيل الشباب الفلسطيني وتمكينهم ليصبحوا قادرين على تلبية احتياجات الشركات في المنطقة الإقليمية والعربية، بالإضافة إلى مساهمته في توفير بيئة للشباب للبدء بتسويق خدماتهم في السوق المحلي والخارجي، بهدف خلق فرص عمل للشباب الفلسطيني وتقليل نسبة البطالة وخلق فكر جديد يؤسس لثقافة فلسطينية قائمة على الإنتاجية.

من جهته شكر أ. د. أبو الرب المؤسسة على هذه المشاريع والمبادرات الريادية لدورها المهم في تعزيز قدرات الطلاب واعدادهم للمستقبل ليقوموا بدورهم في تنمية الاقتصاد الوطني والرفعة بالمجتمع وتطوره، بالإضافة إلى المسؤولية الاجتماعية الواقعة عليهم من خلال المشاركة في تحقيق التنمية المستدامة التي يتطلع إليها المجتمع الفلسطيني، معتبراً هذا المشروع عملاً وطنياً بامتياز.

وأكد أ. د. أبو الرب على سياسة خضوري في احتضان الطلبة المبدعين وتشجيعهم على الابداع والتميز، خاصة في ظل حاجة المجتمع الفلسطيني إلى الخريجين القادرين على خلق فرص العمل والمشاريع الخاصة للحد من ظاهرة البطالة المنتشرة في صفوف الخريجين، مبدياً استعداد خضوري للتعاون الكامل وتقديم الإمكانيات المتاحة لخدمة المشروع وغيره من المبادرات المماثلة.

بدوره أشاد م. أبو عون بالمشاركات المميزة لطلبة خضوري في مشاريع ريادية سابقة نفذتها المؤسسة، مشيراً أن هذه المشاريع تهدف إلى إعداد الشباب للقدرة على المنافسة على المستوى العالمي، من خلال تزويده بالمهارات الضرورية في الاتصال والتواصل ومهارات التوظيف، ومهارات تقنية يحتاجها في سوق العمل.

ودعا م. أبو عون الطلبة إلى انتهاز هذه الفرص والالتحاق بالمشاريع التي تتيح لهم فرصة التواصل العالمي بشكل خاص، ما يتيح لهم التعرف على سوق العمل الخارجي وكسب مهارات دولية تميزهم عن أقرانهم، متمنياً المزيد من الابداع والتقدم لخضوري وطلبتها، ومؤكداً على استمرار التعاون مع الجامعة ضمن مشاريع واتفاقيات مستقبلية عديدة.

Print Friendly, PDF & Email