بدء عمله بزيارة مقابر الشهداء: اجراء مراسم الاستلام والتسلم بين المحافظان البكري وحميد بحضور اللواء الحاج اسماعيل جبر ‎

بيت لحم/PNN- جرت في محافظة بيت لحم مراسم الاستلام والتسليم الرسمي بين المحافظ السابق اللواء حبرين البكري والمحافظ الجديد كامل حميد بحضور اللواء إسماعيل جبر مستشار الرئيس لشؤون المحافظات والحاج موفق ضراغمه منسق شؤون المحافظات وعدد كبير من إدارات المحافظة.

وتخلل المراسم التوقيع استلام العهدة والملفات الإدارية المختلفة من قبل المحافظ البكري للمحافظ حميد معربا عن ثقته بأنه سيواصل العمل بكل جهد لخدمة أهالي محافظة بيت لحم.

وأكد اللواء الحاج إسماعيل جبر على أن المحافظان البكري وحميد عملا بجد واجتهاد لخدمة قضيتهم وشعبهم في محافظتي بيت لحم والخليل وهما سيواصلان العمل من اجل حمل الأمانة اتجاه شعبنا وقضيتنا من خلال الثقة التي أولاها لهما الرئيس محمود عباس أبو مازن خصوصا في ظل الظروف الصعبة والحرجة التي تمر بها القضية الفلسطينية.

وأشار اللواء جبر إلى ثقل الأمانة الملاقاة على عاتق كل من المحافظين حميد والبكري لكنهما قادرون على حملها وهم يتميزون بانتماء وحرص كبير ويعملان بكل قوتهما للتواصل مع أبناء شعبنا ومد يد العون لهم وفق الإمكانيات المتاحة مؤكدا أن ثقة الرئيس محمود عباس التي أولاها لهم في كلتا المحافظتين بيت لحم والخليل جاءت من معرفته بحرصهم على مواصلة خدمة أبناء شعبنا.

من جهته شكر المحافظ البكري الرئيس محمود عباس على الثقة التي منحها له من خلال تعيينه محافظا لمحافظة الخليل معربا عن شكره لكل من عمل وساهم بخدمة محافظة بيت لحم خلال فترة عمله فيها من مختلف الجهات الرسمية والشعبية مؤكدا انه سيواصل عمله بمحافظة الخليل لخدمة المجتمع الفلسطيني.

وعبر المحافظ حميد عن تقديره للجهد والعمل الذي قدمه المحافظ البكري ببيت لحم مؤكدا انه سيواصل العمل لخدمة أهالي محافظة بيت لحم والذي بدءه المحافظ البكري وكل المحافظين الذي سبقوه مشددا على أن المهمة التي تولاها هي تكليف وليسس تشريف حيث سيعمل على تعزيز صمود المواطن وتطوير واقع المحافظة.

كما قام المحافظ حميد بتكريم اللواء إسماعيل جبر على جهوده وعمله كمستشار الرئيس لشؤون المحافظات والحاج موفق ضراغمه على ما يبذلوه من جهود في متابعة قضايا المحافظات الفلسطينية مع مختلف الجهات وعلى مختلف الأصعدة كما كرم المحافظ حميد اللواء جبرين البكري على جهوده وعطاءه بمحافظة بيت لحم خلال سنوات خدمته محافظا لبيت لحم في السنوات الأخيرة مؤكدا على أن هذا التكريم يمثل رسالة شكر من مدراء المؤسسات الرسمية من أجهزة ووزارات رسمية إلى جانب المؤسسات الشعبية والأهلية ومختلف أبناء المحافظة.

على صعيد ذات صلة قام المحافظ حميد بجولة إلى مقابر الشهداء ووضع أكاليل من الزهور على أضرحة الشهداء وقام بقراءة الفاتحة خلال جولته على هذه المقابر.

وأكد المحافظ حميد انه يتسلم مهامه اليوم محافظا لبيت لحم بعد عمله محافظا لمحافظة الخليل وقبلها محافظا لمحافظة أريحا مشيرا إلى أن انطلاقه بالعمل من مقابر الشهداء يحمل في ثناياه رسالة واضحة وهي انه وأي مسؤول أخر في المحافظة يكملون عملهم من اجل استكمال طريق النضال التي ضحى من اجل الشهداء ويعاني من اجلها الأسرى والجرحى.

وقام المحافظ حميد بقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء خلال زيارته لمقابرهم في مخيم الدهيشة ومنطقة العبيات مشيرا إلى أن خدمة أهالي الأسرى والشهداء هي من أولى الاهتمامات للمحافظة وكل الوزارات والمؤسسات الحكومية إلى جانب الاهتمام بقضايا واحتياجات أهلنا في المناطق المستهدفة من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

وأكد المحافظ حميد أن مهمته كمحافظ لا أن يكون بديلا عن المدراء والوزارات ورؤساء البلديات موضحا أن بابه كمحافظ سيكون مفتوحا إمام كافة الجهات لتكون جزء من القرار والخطط التي سيعمل عليها من اجل النهوض بواقع المحافظة وتحقيق أمال وطموحات أبناء شعبنا التي لمسها من أحاديث ومشاعر المواطنين الذين قابلهم منذ توليه مهام منصبه قبل أيام كمحافظ لبيت لحم

كما أشار المحافظ حميد إلى أن مهمتنا جميعا أن نعمل على رفع المعنويات وخدمة شعبنا كل في مجاله سواء كنا محافظين او رؤساء بلديات أو رجال دين أو معلمين أو موظفين أو جنود بمختلف الأجهزة الأمنية في مختلف الوزارات مشددا على انه ليس المطلوب أن نقدم وعود تفوق قدراتنا وإمكانياتنا لكن المطلوب أن نقف ونعمل لخدمة مجتمعنا وقضايانا وحقوقنا الوطنية والإنسانية بكل إرادة.

كما أضاف المحافظ حميد انه سيعمل على عقد اجتماعات متتالية ومتواصلة مع البلديات والأمن وخصوصا الشرطة من اجل أن يقوم كل بدوره وفق ما ينص عليه القانون بحيث لا يقوم احد بعمل غيره موضحا أن المطلوب أن منا إسناد بعضنا البعض من اجل تطبيق القانون وصولا لخدمة وواقع أفضل للمواطنين في كافة المجالات.

وأكد حميد على أن دوره كمحافظ ليس بديلا عن احد سيما انه يفتح المجال أمام الجميع للاشتراك بوضع الخطط التنموية والتنفيذية لخدمة مجتمعنا لكنه سيتابع ومن خلال دوره الإشرافي أي تقصير من أي كان مشددا على أننا قادرون على تجاوز العقبات التي يمكن ان تواجهنا وعلى راسها ممارسات الاحتلال الإسرائيلي.

وكان المحافظ حميد قد تحدث بالأمس عن سياسته ورؤيته للعمل كمحافظ لبيت لحم موضحا ان اهم بنود خطته هي الشراكة مع المواطن من اجل النهوض بواقع المحافظة.

Print Friendly, PDF & Email