ادارة “عوفر” تواصل انتهاك الاسرى طبياً وتستهر بحياتهم

رام الله/PNN- قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير أصدرته، صباح اليوم الأحد، أن إدارة معتقلات الاحتلال بما فيها إدارة “عوفر” تواصل سياستها بتعمد اهمال الأوضاع الصحية للأسرى والمعتقلين المرضى، وتمتنع عن تقديم العلاج اللازم لهم، وتستهر بحياتهم.

ورصدت الهيئة في تقريرها حالتين مرضيتين تقبعان في معتقل “عوفر”، إحداهما حالة الأسير جمال حمامرة (52 عاماً) من بلدة حوسان قضاء بيت لحم، والذي يعاني من وجود كتل على رئتيه، كما أنه يشتكي من آلام حادة في صدره، ورغم وضعه الصحي الصعب، إلا أن إدارة المعتقل تهمل في علاجه الأمر الذي يشكل خطورة على حياته.

يشار بأن الأسير حمامرة صدر بحقه أمر اعتقال إداري جديد لمدة ستة أشهر قبيل الافراج عنه بقليل.

أما عن المعتقل نضال أبو عياش (28 عاماً) من بلدة بيت أمر قضاء الخليل، فهو يمر بأوضاع صحية واعتقالية سيئة للغاية، فهو مصاب باضطراب بدقات القلب تؤثر على الدماغ وتزداد لديه الشحنات الكهربائيه ويحتاج الى علاج خاص وعنايه فائقه.

وعلى الرغم من سوء حالته الصحية إلا أن المحكمة العليا الاسرائيلية كانت قد رفضت منذ فترة طلب الافراج المبكر عنه، وأصدرت قراراً بحقه بالسجن الاداري مدة ستة أشهر قابلة للتجديد.

Print Friendly, PDF & Email