د.مجدلاني يلتقي سفراء النرويج واستراليا ويبحث اخر المستجدات السياسية وتطورات الاوضاع

رام الله /PNN- بحث الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. احمد مجدلاني ، اخر الاوضاع والمستجدات السياسية مع كلا من سفيرة استراليا لدى دولة فلسطين مارشا بيوس سفيرة مملكة النرويج لدى دولة فلسطين هيلدا هارالدستاد ، في لقاءين منفصلين ، اليوم الاربعاء بمكتبه بمدينة رام الله ، كما وضعهم بصورة اخر التطورات السياسية.

وقال د.مجدلاني إنادارة ترامب قد فرضت حتى الان 11 اجراء ضد القيادة والشعب الفلسطيني وأخرها قانون التعويضات، كاشفا عن أن منظمة امريكية اسرائيلية تجهز ملفات لرفع دعاوى قضائية وهي ذاتها التي رفعت بالسابق قضية ضد القيادة الفلسطينية .

وأضاف د.مجدلاني أمام الأوضاع السياسية الراهنة والتحديات الكبيرة التي تواجهها المنطقة في ظل توقف عملية السلام ، نتيجة لتواصل الانتهاكات الإسرائيلية للقانون الدولي والاتفاقيات الدولية، والدعم الأمريكي للاحتلال الذي أصبح شريكاً لدولة الاحتلال في إجراءاتها وعنصريتها وإمعانها بتعميق الاستيطان وزيادة رقعته، لا بد من موقف واضح وإجراءات عملية من المجتمع الدولي .

عبر د.مجدلاني عن أن الولايات المتحدة تسعى لتحويل قطاع غزة من قضية سياسية إلى قضية إنسانية من خلال تحقيق التهدئة والتركيز على إقامة مشاريع خدماتية ما أعتبره مقدمة لفصل القطاع عن الضفة وتمهيداً للانخراط بصفقة العصر ولإقامة كيان سياسي مستقل تحت حكم حركة حماس في غزة يهدف لتدمير المشروع الوطني الفلسطيني.

Print Friendly, PDF & Email