محافظ بيت لحم كامل حميد يزور المحافظ السابق صلاح التعمري ويكرمه على نضالاته وتضحياته

PNN بالصور: المحافظ حميد يزور اللواء صلاح التعمري ويكرمه مؤكدا له الاستمرار بحمل الامانة

بيت لحم/PNN/ زار محافظ محافظة بيت لحم كامل حميد اللواء صلاح القيادي البارز بحركة فتح عضو المجلس الاستشاري للحركة وعضو المجلس التشريعي ومحافظ بيت لحم السابق و الذي خاض العديد من معارك حركة فتح في سنوات السبعينات والثمانينيات وابرزها معركة الكرامة ومعارك الثورة وحركة فتح ابان الاجتياح الاسرائيلي للبنان عام 1982 للتعبير عن وفاء شعبنا وقياداته المختلفة للجيل الاول من الثورة الفلسطنية المعاصرة وما حملته من مبادئ وشعارات اهمها تحرير فلسطين واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

وزار المحافظ حميد اللواء صلاح التعمري في منزله بقرية زعترة حيث رافقه نائبه محمد طه ابو عليا وفؤاد سالم مدير عام الشؤون الادارية والمالية بالمحافظة وصالح صبح مدير مكتب المحافظ وعدد من طاقم المحافظة وموظفيها حيث كان في استقبال وفد المحافظة الى جانب اللواء صلاح التعمري رئيس بلدية زعترة على محيسن، واعضاء المجلس البلدي و أمين سر حركة فتح في البلدة رائد ذويب وكادر الحركة.

وقال المحافظ حميد ان اللواء صلاح التعمري نموذج من نماذج الفداء والتضحية والنضال في سبيل النهوض بالقضية الوطنية الفلسطينية و حركة فتح والواقع الفلسطيني في ظروف سياسية كانت غاية في التعقيد وهي نفس الظروف التي نواجهها اليوم حيث تحملت القيادات التاريخية لحركة فتح ومنظمة التحرير وعلى راسها الشهيد ياسر عرفات واعضاء اللجنة المركزية والمجلس الثوري ومنهم اللواء المناضل صلاح التعمري على اكتافها استنهاض الشعب الفلسطيني والامة العربية من خلال انطلاق الحركة وضمان استمرار ديمومتها حيث تجلىت هذه الديمومة بمعركة الكرامة التي خاضها الفدائيون واستطاعوا تحقيق نصر كبير عسكريا ومعنويا باجسادهم وصمودهم وارادتهم وكان التعمري ابرز القادة الذين خاضوا هذه المعركة.

كما اشار حميد الى تضحيات ونضالات اللواء التعمري ابان العدوان الاسرائيلي على لبنان وكيف استطاع الوطنيون الفلسطينيون واللبنانيون تحدي الة الحرب الاسرائيلية وجابهوا الة البطش والعدوان كما كان للواء التعمري الدور الابرز في استنهاض الاسرى الفلسطينيين الذين اراد الاحتلال قتل روحهم المعنوية حيث نجح بتحويلهم من ارقام الى مناضلين وقصص تحدي وصمود.

واكد المحافظ حميد ان زيارته الى منزل اللواء صلاح التعمري اليوم تاتي في اطار السعي للتاكيد على ان شعبنا وفي لمناضليه وفدائيه الاوائل وسيبقى كذلك حتى تحقيق الاهداف الوطنية التي انطلقت الثورة الفلسطينية من اجلها وعلى راسها تحرير فلسطين واقامة الدولة مشددا على اهمية ان تكون التجربة النضالية للواء التعمري ومن سبقوه ولحقوه جزء من المنهاج الفلسطيني حتى تستطيع الاجيال الجديدة من شعبنا مواصلة طريق التحرر والنضال.

كما اكد حميد على ان الزيارة اليوم الى منزل اللواء التعمري ايضا تاكيد له على الاستمرار بنفس الرؤية والنهج الى جانب الاستفادة من التجربة النضالية والعملية حيث تميز التعمري بالحرص على التواصل مع المجتمع والمواطن من خلال عمله في مواقع قيادية ثورية و وطنية وادارية كان اخرها عمله كمحافظ لمحافظة بيت لحم .

واكد التعمري على ان الزيارة شملت ايضا تكريم اللواء التعمري على ما قدمه من تضحيات خلال سنوات النضال والعمل من اجل فلسطين وشعبها تقديرا له على جهوده شاكرا له ولعائلته ولاهالي قرية زعترة حسن الاستقبال.

وقام المحافظ حميد بتسليم اللواء التعمري درعا تقديريا يحمل خارطة فلسطين التاريخية للتعبير عن التمسك بالحقوق والثوابت الفلسطينية حيث عبر اللواء التعمري عن شكره للمحافظ حميد على الزيارة له .

وشدد التعمري على اهمية مواصلة العمل من اجل فلسطين من خلال الايمان بالحقوق التاريخية لفلسطين والعمل بكل جد وارادة صادقة من اجلها بعيدا عن الانقسامات والفصائليه لان الاوضاع التي تعيشها القضية الوطنية الفلسطينية اليوم من اصعب المراحل واخطرها في ظل كل المتغييرات العربية والاقليمية والدولية.

كما بارك التعمري للمحافظ حميد منصب المحافظ مشددا على ان مدينة بيت لحم ومحافظتها تكتسب اهمية كبيرة علينا الاستفادة منها بشكل ايجابي مشيرا الى ان لبيت لحم اهمية دينية وتاريخية واقتصادية مشيرا الى انها مدينة دولية ويجب الحفاظ عليها وعلى نسيجها الاجتماعي والوطني لانها نموذج تعايش وتاخي اسلامي مسيحي متمنيا للمحافظ حميد النجاح بالمهمة وحمل الامانة.

Print Friendly, PDF & Email