الطراونة رئيسا لمجلس النواب الأردني للمرة الخامسة

عمان/PNN – أنتخب النائب عاطف الطراونة، اليوم الأحد، رئيسا لمجلس النواب الأردني الثامن عشر، وذلك للمرة الخامسة، حيث حصل على 87 صوتا من أصل 130 صوتا، ليتغلب على رئيس كتلة الإصلاح، عبد الله العكايلة، الذي حصل على 39 صوتا.

وبلغ عدد الحاضرين من النواب 129، حيث غاب عن عملية الانتخاب، نائب واحد فقط، فيما ألغيت ثلاث أوراق.

وبحسب النظام الداخلي للمجلس، يعتبر فائزا بمنصب الرئيس من يحصل على الأكثرية النسبية إذا كان المرشحان اثنان فقط، ويعتبر فائزا من حصل على الأكثرية المطلقة للحاضرين إذا كان المترشحون للموقع أكثر من اثنين.

وعام 2016، جرى تعديل قانون انتخابات رئاسة مجلس النواب لتصبح كل عامين، بدلا من إجرائها سنويا.

والطراونة هو رئيس مجلس النواب الأردني في دوراته الأربع الأخيرة، الثلاثة الأخيرة ضمن المجلس السابع عشر، والدورة الأولى من المجلس الحالي، وبنجاحه في انتخابات اليوم، يستمر الطراونة في منصبه للمرة الخامسة على التوالي.

وكان الملك الأردني عبد الله الثاني، قد افتتح، أمس الأحد، الدورة العادية “الثالثة” لمجلس الأمة الذي يطلق عليه البرلمان الأردني، وينقسم إلى شقين، هما: مجلسي الأعيان والنواب.

ويأتي انتخاب الطراونة، بعد أيام من إعلان رئيس وزراء الأردني، عمر الرزاز، عن تعديل وزاري شمل إدخال 8 وزراء جدد وكذلك دمج وزارات أخرى، وهو التعديل الأول على الحكومة التي تم تشكيلها في حزيران/يونيو الماضي، عقب تصاعد الاحتجاج الشعبي رفضا لقانون التعديل الضريبي.

وشمل التعديل الوزاري دمج عدد من الوزارات الخدماتية وإنشاء وزارة جديدة للتطوير الإداري والمؤسسي، بدلا عن وزارة تطوير القطاع العام، ويهدف على ضخ دماء جديدة في حكومة الرزاز استعدادا لمواجهة متطلبات المرحلة القادمة.

Print Friendly, PDF & Email