معايعة: الظاهرية تشكل نموذج في الحفاظ على البلدات القديمة

الخليل/PNN-قالت وزيرة السياحة والاثار السيدة رُلى معايعة بان مدينة الظاهرية تشكل نموذج في الحفاظ على البلدات القديمة، جاء ذلك في اثناء زيارتها ومحافظ محافظة الخليل اللواء جبرين البكري مدينة الظاهرية، حيث كان في استقبالهم رئيس البلدية السيد راتب الصبار ورئيس الغرفة التجارية جنوب الخليل السيد جلال مخارزة وأعضاء المجلس البلدي ولفيف من الشخصيات المحلية.
وزيرة السياحة والاثار اكدت بان هذه الزيارة هي الأولى لمدينة الظاهرية ولن تكون الأخيرة، مؤكدة عزمها المضي قدما بالشراكة مع جميع الجهات لتطوير الواقع السياحي والاثري في المدينة نظرا لاحتضانها عدد من المواقع الاثرية والسياحية، حيث تعتبر البلدة القديمة في الظاهرية من البلدات الفريدة والتي تم المحافظة على طابعها المعماري وبالشراكة مع جميع الجهات، بالإضافة لترميم العديد من المباني الاثرية والتاريخية فيها
واكدت الوزيرة ضرورة الاستمرار في جهود الحفاظ على المواقع الاثرية والتاريخية التي تحتضنها المدينة، من كافة التهديدات وذلك بالشراكة بين جميع الجهات ذات العلاقة ومن خلال مشاريع تهدف لخدمة المجتمع المحلي وتحافظ على هذه المباني والمواقع الاثرية، وتشكل عاملا مهما في عملية جذب الوفود السياحية الى هذه المناطق
وتحدثت معايعة عن الجهود التي تبذلها الوزارة في عملية استقطاب وفود سياحية جديدة الى فلسطين، وذلك من خلال انتهاج مجموعة من الخطط التسويقية ومجموعة من الأنماط السياحية كسياحة المسارات السياحية والتي تعمل على جذب انتباه السياح من مختلف دول العالم لمختلف المدن الفلسطيني. وتساهم في تنمية وتطوير المجتمع المحلي ورفع مستوى الانفاق على طول خط المسار وتشجع السياحة الداخلية ورفع مستوى الوعي السياحي لدى المواطن الفلسطيني وتمكنه من ممارسة انماط جديدة من السياحة رفيقة للبيئة وتحافظ على الموروث الثقافي والحضاري للمواقع والمجتمعات المحلية، ومسهم بذلك في النهوض بالمناطق الريفية المهمشة وبالمناطق المسماة ج، التي يهددها الاحتلال بالتهجير والترحيل، بالإضافة لدعم وتثبيت السكان المحليين.
محافظ محافظة الخليل اللواء جبرين البكري قال ان المحافظة تدرس كافة احتياجات المدن في المحافظة وستعمل بالتعاون مع كافة الوزارات على حل كافة المشاكل والعقبات في مدينة الظاهرية.
واشار البكري الى ان الفترة القادمة ستحمل لمحافظة الخليل الكثير خاصة وان منطقة الجنوب هي بحاجة الى مشاريع استراتيجية ومهمة لتخفف عن المواطنين وتلبي احتياجاتهم.
ورئيس بلدية الظاهرية رحب بالوزيرة معايعة واللواء البكري مؤكدا ان مدينة الظاهرية بحاجة الى دعم في كافة المجالات، مؤكدا احتضان المدينة للعديد المواقع التاريخية والاثرية المهمة والتي تتطلب تعاون في كافة الجوانب للحفاظ عليها.
وكانت الزيارة قد شملت الغرفة التجارية وبلدية الظاهرية والبلدة القديمة فيها وفندق البلدة القديمة وكنيسة عناب الكبيرة الاثرية، بالإضافة لزيارة منتزه وملاهي بلدية الظاهرية

Print Friendly, PDF & Email