اسرائيل اكدت ان حماس امام اختبار الجمعة : الجبهة الداخلية تزيل حالة الاستنفار بالمستوطنات بمحيط غزة بعد ليلة هادئة

بيت لحم /ترجمة خاصة PNN/  اعلنت قيادة الجبهة الداخلية في جنوب اسرائيل صباح اليوم الخميس اعادة الاوضاع الى الاوضاع العادية ورفع حالة الطوارئ التي تم اعلانها يوم امس حيث نقل موقع 0404 العبري عن مصادر امنية قولها انه يمكن للمقيمين في المنطقةالحدودية المحاذية لقطاع غزة إلى الروتين اليومي الكامل ، بعد تقييم لحالة قوات الأمن.

وقال الموقع في تقريره ان اعادة الاوضاع الى الاوضاع الاعتيادية ورفع حالة الطوارئ يظهر القرار أنه على الأقل الآن ان قوات الجيش الاسرائيلي لن تهاجم قطاع غزة.

ونقل موقع 0404 بيان للجيش في المجلس الإقليمي شعير هانيغف ، قيل للسكان جاء فيه: “سكاننا الأعزاء ، بعد انتظار قصير ومتوتر ، سعداء بتحديث ذلك بعد تقييم وضع الجيش ، تقرر العودة إلى الروتين العادي.

وقال الموقع انه بعد دراسة الاوضاع تقرر اعادة الدراسة الى الروتين في كافة التجمعات الاستيطانية المحيطة بقطاع غزة.

وكانت مصادر اعلامية عبرية منقد قالت الليلة الماضية انه وفي اعقاب انتهاء اجتماع المجلس الامني الاسرائيلي المصغر الكابينيت ان القادة العسكريون في قوات الجيش الاسرائيلي قدموا توصيات للمستوى السياسي الاسرائيلي ​​بالشروع في عملية عسكرية قصيرة في قطاع غزة , تشمل شن غارات جوية واسعة النطاق.

وبحسب موقع 0404 العبري فقد أوصى القادة العسكريون مجلس الوزراء الاسرائيلي السياسي و الأمني ​​بالسماح لهم الشروع في عملية عسكرية قصيرة في قطاع غزة حيث تشمل توصية الجيش غارات جوية واسعة النطاق.

وقال الموقع ان قادة الجيش والمستوى لاسياسي يدركون أنه لا فائدة من تعريض قوات الجيش البرية للخطر ، وليس هناك حاجة في هذه المرحلة لإدخالهم إلى قطاع غزة وبالتالي فانه لا بد من رد على حماس وتوبيخها.

وقال الموقع الآن ، يجب على المستوى السياسي أن يقرر ما إذا كان سيقبل التوصية العسكرية ويشن حملة عسكرية ضد أهداف تابعة لحماس والجهاد في جميع أنحاء قطاع غزة ام يعطي الجهد الاممي المصري فرصة اخيرة حتى ما بعد الجمعة القادم الذي سيكون اختبار لهذه الجهود ومدى التزام حركة حماس بها..

وتاتي هذه المواقف الاسرائيلية بعد تجديد مصر لوساطاتها بين اسرائيل وحماس التي اعلنت انها غير مسؤولة عن اطلاق الصواريخ من قطاع غزة باتجاه بئر السبع موضحة ان هذه الصواريخ اطلقت لتخريب جهود التهدئة التي تبذلها مصر والامم المتحدة وقطر.

مصادر اعلامية عبرية اكدت ان حماس ابلغت اسرائيل عبر الوسطاء انها غير معنية بالتصعيد نهائيا وانها ترغب بتجديد مفاوضات التهدئة موضحة انها تسعى لرفع الحصار فيما اكدت اسرائيل للوسطاء المصريين وحماس ان الاختبار بالنسبة بالنسبة لمدى التزام حماس هو يوم الجمعة القادم حيث طالبت اسرائيل حماس بوقف المواجهات والمسيرات.

Print Friendly, PDF & Email