هيئة الأسرى تستنكر طرح الاحتلال مشروع قانون يمنع اسرى حماس من زيارات ذويهم

رام الله/PNN- ندد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري ابو بكر، اليوم الأثنين، بموافقة ما تسمى (اللجنة الوزارية الاسرائيلية للتشريع) على مشروع قانون يمنع اسرى حماس القابعين في سجون الاحتلال الإسرائيلية من لقاء ممثلي الصليب الأحمر الدولي وزيارات أبنائهم وعائلاتهم لهم.

وقال ابو بكر، إن ما تتذرع به حكومة الاحتلال، بأن القانون طرح مقابل رفض حماس السماح لمنظمات إنسانية، بزيارات للإسرائيليين الذين تحتجزهم حماس في غزة، لا يأتي سوى ضمن سياسة التعسف والتهجم الشرسة على حقوق المعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال وتشديد الخناق عليهم في كافة تفاصيل حياتهم الاعتقالية.

وأضاف، “إسرائيل ككيان محتل لا زالت تحتجز رفات مئات الشهداء الفلسطينيين فيما تسمى بـ “مقابر الأرقام” منذ سنوات طويلة دون ان تسمح بتسليمها لذويها أو أن تكشف حتى عن مكان وجودها، في خرق واضح لكل الاعراف والمواثيق الدولية”.

وبينت الهيئة، أن النائب الاسرائيلي المتطرف اورين حزان (حزب الليكود) هو الذي طرح مشروع القانون بمنع زيارات اسرى حماس في إسرائيل، بذريعة أن حماس تحتفظ بجثامين وجنود إسرائيليين لديها، ولا تسمح لمنظمات انسانية بزيارتهم”.

واتخذ القرار بالتنسيق مع منسق الاسرى والمفقودين (يارون بلوم) لزيادة الضغط على حماس لإعادة الاسرى الإسرائيليين.

ومن المتوقع أن يطرح مشروع القانون على الكنيست الإسرائيلي خلال الفترة المقبلة للتصويت، بعد الموافقة عليه مما تسمى باللجنة الوزارية للتشريع.

Print Friendly, PDF & Email