التربية: تصويت البرلمان ضد خفض الدعم للتعليم بمثابة “أم الصفعات” للاحتلال

ببيت لحم/PNN-أشاد وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم بتصويت البرلمان الأوروبي ضد مقترح خفض المساعدات الأوروبية لقطاع التعليم، معتبراً هذا التصويت بمثابة “أم الصفعات” للاحتلال الذي يسعى ليلاً ونهاراً للتضييق على قطاع التعليم الفلسطيني.

وشدد صيدم على الموقف المشرف للبرلمان الأوروبي المساند لقطاع التعليم في فلسطين؛ ودعم الاتحاد الأوروبي للتعليم، مؤكداً أن هذا التصويت ينتصر للحق الفلسطيني في التعليم والحياة، ويدحض مزاعم الاحتلال وروايته واتهاماته المغرضة بحق نظام التعليم الفلسطيني واتهامه المناهج التعليمية بالتحريض.

ودعا وزير التربية كافة الأحرار في العالم للوقوف وقفة مشرفة ولجم ممارسات الاحتلال وانتهاكاته المستمرة بحق القطاع التعليمي، والانتصار لحق أطفال فلسطين في تلقي التعليم النوعي في ظل بيئة آمنة ومستقرة.

وكانت وزارتا التربية والخارجية قد اجتمعتا مع لجنة الموازنة في الاتحاد الأوروبي؛ إذ تم استدعاء أكاديميين وخبراء وتزويد أعضاء اللجنة بالتقارير اللازمة والكشف عن التزوير التي قامت به منظمة “امباكت” الإسرائيلية والتأكيد على عدم صحة التقارير التي رفعتها هذه المنظمة إلى لجنة الموازنة بالاتحاد.

Print Friendly, PDF & Email