التربية ومؤسسة”التعاون” توقعان خمس اتفاقيات لتحسين البيئة التعليمية

رام الله/PNN- وقّعت وزارة التربية والتعليم العالي ممثلة بوزيرها د. صبري صيدم ومؤسسة التعاون ممثلة بمديرتها العامة د. تفيدة الجرباوي، اليوم، خمس اتفاقيات تعاون لتحسين البيئة التعليمية، منها ثلاث اتفاقيات بالشراكة مع بلدية طوباس ممثلة برئيسها م. حسان مجلي، وبلدية عزون ممثلة برئيسها وجدي سليم، ومجلس قروي خربة عبد الله اليونس في جنين ممثلاً برئيسه زياد قبها.

وتأتي هذه الاتفاقيات ضمن البرنامج العاجل لدعم الشعب الفلسطيني في مرحلته الـ 15 والممول من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، بإشراف البنك الإسلامي للتنمية بصفته مديراً لصندوق الأقصى؛ وبتنفيذ من مؤسسة التعاون.

وحضر مراسم التوقيع، الوكيل المساعد للشؤون المالية والإدارية والأبنية واللوازم م. فواز مجاهد، والوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. إيهاب القبج، ومدير عام العلاقات العامة والدولية نديم سامي، ومدير العلاقات العامة والدولية نيفين مصلح، ومن جانب مؤسسة التعاون؛ مدير برنامج التعليم أنور أبو عماش، ومديرة البرامج رولا شنار.

بدوره، أكد صيدم حرص الوزارة على تعزيز التعاون مع المؤسسات المحلية والدولية ذات العلاقة؛ لخدمة القطاع التعليمي في عموم فلسطين، مشيداً بالشراكة الاستراتيجية مع مؤسسة التعاون والتي تتجسد بدعم عديد المشاريع التربوية.

وقال الوزير إن هذه الاتفاقيات بما فيها من دعم للقطاع التربوي؛ تأتي ضمن حرص الوزارة- وبالتعاون مع شركائها- على تطوير المؤسسات التربوية وبذل كل جهد ممكن لضمان تحسين الخدمات التعليمية المقدمة للطلبة وتجويد مخرجاتها.

من جهتها، أشارت الجرباوي إلى العلاقة التعاونية المثمرة مع “التربية”، مشددة على عمق وقوة واستمرارية هذه العلاقة، مشيدةً بجهود الوزارة ورعايتها قطاع التعليم والسعي الدؤوب لتطوير المنظومة التربوية برمتها، مؤكدةً استمرار الدعم لقطاع التعليم والعمل على زيادته.

من جانبهم، أشاد مجلي وسليم وقبها بالحرص والاهتمام الكبيرين اللذين تبديهما وزارة التربية ومؤسسة التعاون لدعم القطاع التعليمي في عموم فلسطين، وخصوصاً في طوباس وعزون وخربة عبد الله اليونس، مؤكدين التعاون الكامل لخدمة القطاع التربوي والرقي به.

وتشمل الاتفاقية الأولى بين التربية و”التعاون” ترميم وتأهيل خمس مدارس في مدينة القدس بهدف تحسين البيئة التعليمية التعلمية فيهن؛ وذلك بقيمة إجمالية تبلغ حوالي 492 ألف دولار، فيما تشمل الاتفاقية الثانية تطوير وتأهيل وحدات التدريب في مدرسة العروب الزراعية لإكساب الطلبة المهارات التي تتلاءم مع متطلبات سوق العمل، وذلك بقيمة إجمالية تبلغ 190 ألف دولار.

في حين تشمل الاتفاقية الثلاثية الموقعة بين التربية و”التعاون” وبلدية طوباس بناء وتشطيب طابقين ملاصقين للمبنى القديم بمدرسة بنات طوباس الثانوية بما ينهي مشكلة الاكتظاظ في الصفوف؛ إذ يضم الطابق الأول غرفة صفية ومشغل للتدريب العملي، فيما يضم الثاني غرفتين صفيتين والربط بين المبنيين القديم والجديد، وذلك بتكلفة إجمالية تبلغ 160 ألف دولار.

وتهدف الاتفاقية الثلاثية بين التربية والتعاون وبلدية عزون لتحسين البيئة التعليمية في مدرسة عزون الأساسية؛ من خلال بناء أربع غرف صفية ومرافق أخرى؛ بتكلفة إجمالية تبلغ 160 ألف دولار، فيما تشمل الاتفاقية الثلاثية بين التربية و”التعاون” ومجلس قروي خربة عبد الله اليونس؛ بناء مدرسة نموذجيه تعزز صمود المواطنين على أراضيهم وتختصر الجهد والصعوبات على الطلبة، بما يؤسس جيلاً واعداً يحمل على عاتقه استمرارية بناء الوطن، إذ يشمل مشروع المدرسة بناء سبع غرف صفيه وغرفة للإدارة وقاعة، إضافةً لتجهيز الساحات اللازمة وأسوار الحماية.

Print Friendly, PDF & Email