مستوطنون يعربدون قرب الحرم الإبراهيمي ويعتدون على مواطنين ويحطمون محلا تجاريا

الخليل/PNN- عربد مستوطنون، اليوم الأربعاء، قرب الحرم الابراهيمي، واعتدوا على مواطنين، لاحتجاجهما على ازعاج مكبرات الصوت التي يستخدمونها في محيط المكان.

وأكد المواطن يعقوب أبو جهاد، ان المستوطنين اعتدوا عليه بالضرب والاحتجاز لعدة ساعات، وهدده أحدهم “بالقتل آجلا أم عاجلا”، واحتجزوه في إحدى المحلات القريبة لعدة ساعات قبل الافراج عنه، بعد اطلاع قوات الاحتلال على تسجيلات كاميرات المراقبة.

وأشار الى أن المستوطنين أزعجوا المنطقة بالأغاني والموسيقى الصاخبة عبر مكبرات الصوت في المنطقة، مبينا انه توجه الى حارسة ما تسمى “باستراحة الحرم”، وأخبرها عن إزعاجهم، فاعتدت عليه بالكلمات النابية والشتائم، ووقعت مشادة كلامية، وتجمع حوله مستوطنون، واعتدوا عليه بالضرب.

وطال الاعتداء المواطن عبد الرؤوف المحتسب، وحطم المستوطنون محلا تجاريا يعود له، لبيع التحف السياحية والهدايا التراثية والخزفية بالقرب من الاستراحة.

الجدير بالذكر، ان “استراحة” الحرم تقع على بعد عدة أمتار من الحرم الابراهيمي، ويستخدمها المستوطنون في احتفالاتهم، وتواجدهم بشكل يومي في المكان، وهي نقطة احتكاك دائمة بين المستوطنين والمواطنين.

Print Friendly, PDF & Email