“الخارجية” تُدين تصريحات ليبرمان بشأن الاستيطان بالبلدة القديمة في الخليل

رام الله/PNN- أدانت وزارة الخارجية والمغتربين، بأشد العبارات، عمليات التهويد الاستعماري المتواصلة للبلدة القديمة في مدينة الخليل بما فيها الحرم الإبراهيمي الشريف، وما أدلى به وزير الجيش الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بشأن تسريع أعمال البناء الاستيطاني وتعميقه في البلدة القديمة بالخليل، وبخصوص حصوله على (الموافقات القانونية اللازمة) لهذه “الطفرة” الإستيطانية كما وصفها.

وقالت الوزارة في بيان صادر عنها اليوم الخميس “إن اليمين الحاكم في إسرائيل برئاسة بنيامين نتنياهو يسابق الزمن لتنفيذ مخططاته الاستعمارية التوسعية في أرض دولة فلسطين، مُعتبراً أن الانحياز الأمريكي الأعمى للاحتلال والاستيطان يُشكل “شباك فرص” و”غطاء” لرسم خارطة مصالح إسرائيل الاستعمارية في الضفة الغربية المحتلة بما فيها القدس الشرقية.

وطالبت الوزارة المجتمع الدولي والدول التي تدعي الحرص على تحقيق السلام على أساس حل الدولتين رفع صوتها عاليا والتحرك الجاد لإجبار إسرائيل القوة القائمة بالاحتلال على احترام وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.

Print Friendly, PDF & Email