لندن/PNN- اشتعلت الأمور في الفترة الأخيرة بين آرسنال ولاعبه آرون رامزي، وذلك بعد رفض النادي مطالب اللاعب للتجديد، ومن المنتظر أن يرحل مجانًا في الصيف المقبل بعد انتهاء عقده.

وكانت بعض التقارير الصحفية أشارت إلى وجود اهتمام من عدة أندية إنجليزية بضم رامزي في الفترة المقبلة، ومن أهم هذه الأندية، ليفربول، والذي سيقابل آرسنال اليوم السبت على ملعب الإمارات ضمن مباريات الجولة الـ 11 من الدوري الإنجليزي.

ورغم نفي تقارير صحفية اهتمام ليفربول، باللاعب الويلزي في الأيام الأخيرة، ولكن الأمور قد تتغير وتتجه أنظار الريدز إلى رامزي لعدة أسباب نرصدها في التقرير التالي:

صفقة مجانية

أهم ما يميز صفقة آرون رامزي، أنها ستكون مجانية خاصة وأن آرسنال سحب عرضه لتجديد عقد اللاعب، بداعي مغالاته في مطالبه المادية.

ومع ارتفاع الأسعار في سوق الانتقالات، فإن التعاقد مع لاعب بقيمة وإمكانيات رامزي، في صفقة انتقال حر، يعد أمرا رائعا.

سلاح تشامبرلين

في حال قررت إدارة ليفربول، الدخول في مفاوضات مع رامزي في الصيف القادم، فإن النادي يمتلك سلاحا مهما هو أليكس تشامبرلين، نجم الريدز الحالي، وزميل آرون السابق في آرسنال، والذي من الممكن أن يتم استغلاله من أجل التأثير على قرار رامزي باختيار الريدز.

ليفربول أيضًا سيرى في رامزي، تكرارا للتجربة الناجحة عندما ضم تشامبرلين، من آرسنال، الذي أصبح من أوراق المدرب يورجن كلوب المهمة، ولكن الإصابة منعته من الظهور مع الفريق في الموسم الحالي.

أزمة فابينيو

توقع الكثيرون نجاح فابينيو مع ليفربول الذي ضمه في الصيف الماضي، بعد المستوى المميز الذي ظهر به مع فريق موناكو، إلا أن النجم البرازيلي خيب الآمال باستبعاده من المشاركة في بداية الموسم، وعدم اللجوء إليه من قبل المدرب كلوب، سوى بعد إصابة الثنائي هندرسون ونابي كيتا.

وبالتالي رشحت الكثير من التقارير رحيل فابينيو في الفترة المقبلة، سواء على سبيل الإعارة في يناير، أو البيع النهائي في نهاية الموسم، وبالتالي سيبدأ ليفربول في البحث عن بديل له في وسط الملعب.

ولن يجد الريدز أفضل من النجم الويلزي آرون رامزي، والذي يتمتع بميزة اللعب في أكثر من مركز بوسط الملعب، وهو ما يعطي حرية الاختيار لكلوب، سواء باستخدام اللاعب في وسط الملعب الهجومي أو الدفاعي، ومع تواجد نابي كيتا وفينالدوم، يصبح لدى ليفربول أكثر من حل متنوع في وسط الملعب.