ضمن تقارير ان تكون في العشرين: صفية قوار مصورة لاجئة تعمل لاجل قضايا مجتمعها ….. شاهد الفيديو

بيت لحم /PNN/ انتجت شبكة فلسطين الاخبارية PNN ضمن مشروع المركز الاعلامي المفتوح تقريرا حول المصورة الصحفية صفية عمر قوار التي تعمل في اذاعة بلدنا المحلية بمحافظة بيت لحم في الضفة الغربية وهي اذاعة محلية فلسطينية.

تعمل صفية ليل نهار على تغطية الاحداث والمواجهات والانشطة المحلية من اجل ان تكون جزء مهم في نقل الاحداث بفلسطين الى العالم فيما تصف نفسها بانها المراسلة الحربية طبقا لظروف العمل الصعبة على اكثر من صعيد سواء التي تتعلق بمهنة المتاعب “الصحافة” او الظروف الصعبة التي تعاني منها مختلف وسائل الاعلام الفلسطينية.

تقول صفية انها تصور مواجهات، ما بخلي اشي وما بصوره بالبلد وتقصد بيت لحم كما انها تقوم في العديد من المرات بتصوير الفعاليات والاحداث والمواجهات  برام الله او بالخليل بروح بكون موجودة.

وحول واقع العمل وما تجنيه صفية في ظل الظروف الصعبة تقول صفية في حديثها:” اجمالا في الاذاعات المحلية ما بتلاقي هالمعهاش زي الفضائيات، تقريبا نصفها تطوعية، انا مش مادية وما بتطلع عالمصاري، انا اهم اشي عندي اصور واوثق الصورة.

هذه الظروف الصعبة لم تمنعها من مواصلة العمل حيث تعرضت للاصابة برصاص الاحتلال في اكثر من موقع وتقول:” انا تصاوبت عدة مرات في الميدان، كانوا اصاباتي من الاحتلال الاسرائيلي وانا بغطي بالفعاليات، مش بس انا تصاوبت فيها، تصاوب فيها عدة صحافيين”.

وتضيف صفية :”انا بتاثر جدا في الناس ومعاناتهم، بعض مرات الناس بتقول: “صفية ليش بتضلي مكشرة؟”، انا صارلي 6 سنوات في الميدان، صورت شهداء صورت معاناة هاد مرات بعكس لما بتشوف الشهيد لما بتشوف ام الشهيد فمرات بحكيلهم على شو بدي ابتسم”؟

بالنهاية تختم صفية حديثها بالقول:” بالرغم من كل اشي بسويه الاحتلال من اعتقال للصحافيين او استشهاد بعض الصحافيين الا اننا رح نضل ثابتين ونفضح جرائم الاحتلال ونضل نصور بالميدان”.

 

Print Friendly, PDF & Email