التربية: خطوات عملية لتشجيع الفنون الأدائية

رام الله/PNN – أعلن وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم الشروع بالمزيد من الخطوات العملية لتشجيع الفنون الأدائية في المدارس وعلى رأسها الموسيقى والدراما والمسرح والسينما.

جاء ذلك خلال لقائه، بمكتبه، اليوم، وفداً من شبكة الفنون الأدائية؛ ضم كلاً من رئيس مجلس الإدارة إيمان حموري، والأعضاء خالد قطامش، ومصطفى شتا، ومحمد رباح، وإياد ستيتي؛ بحضور مدير عام العلاقات العامة والدولية نديم سامي، ومدير عام النشاطات الطلابية صادق الخضور، ومدير عام الإشراف والتأهيل التربوي د. شهناز الفار.

وأكد الوزير الاهتمام الكبير الذي توليه الوزارة لتعزيز الفنون في المدارس؛ وحرصها على احتضان كافة المواهب والإبداعات وتبنيها، مشدداً على دور هذه الفنون في صقل وتنمية مهارات الطلبة وإيصال رسالتهم ورسالة الشعب الفلسطيني إلى العالم.

وتطرق صيدم إلى الخطوات التي اتخذتها الوزارة على هذا الصعيد؛ بما يشمل إطلاق أول أوركسترا مدرسية وطنية، والتحضير لاستحداث المدرسة الوطنية للموسيقى والدراما والفنون، والعمل من أجل تأسيس نادٍ للمسرح وللسينما في كل مدرسة، وغيرها من الخطوات التي تضمن تقدير الدور الاستراتيجي لهذه الفنون.

من جانبها، أشادت حموري برعاية الوزارة للمواهب والإبداعات المختلفة وحرصها على تعزيز الفنون الأدائية في مدارسها بما يكشف عن القدرات والإبداعات الكامنة لدى الطلبة، متطرقةً لأبرز النشاطات والبرامج التي تنفذها الشبكة.

واتفق الجانبان على التحصير لتوقيع اتفاقية تعاون قريباً تشمل كافة المحاور التي مناقشتها خلال هذا اللقاء.

Print Friendly, PDF & Email