بتوجيهات من اللواء جبرين البكري ورشة عمل لنقاش الإطار الإستراتيجي للتنمية المكانية لمحافظة الخليل

الخليل/PNN-بتوجيهات من محافظ محافظة الخليل اللواء جبرين البكري، وضمن سياسة إشراك كافة مكونات ومؤسسات محافظة الخليل عقد اليوم الثلاثاء، اللقاء الخامس للجنة الفنية للمشروع واللقاء الأول لمنسقي اللجان القطاعية، في مقر الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني– بالخليل، وبمشاركة اللجنة الفنية العليا بكافة أعضائها بالإضافة إلى مستشاري ائتلاف الشبكات الاستشارية، وبحضور كافة منسقي اللجان القطاعية البالغ عددهم ثماني عشر لجنة فنية قطاعية، لاستعراض خطط عمل اللجان وخارطة الطريق وبرنامج عمل كل لجنة فنية .

وأوضح د. رفيق الجعبري مساعد محافظ الخليل ومنسق عام الخطة الإستراتيجية، بان هذا اللقاء جاء لإطلاق عمل اللجان الفنية القطاعية، ورسم سياسة عمل هذه اللجان للمرحلة المقبلة، وأضاف: تأتي هذه الفعالية تتويجاً للنجاح الكبير الذي تم تحقيقه في حفل إطلاق المشروع، وبداية موفقة وبالاتجاه الصحيح لتحقيق رؤيا ورسالة المشروع وصولا إلى الأهداف المنشودة من إعداد هذا الإطار الاستراتيجي للمحافظة وتحديد ملامح خطة إستراتيجية طويلة الأمد للنهوض بواقع محافظة الخليل، وأن العمل جاري على قدم وساق وبأشراف ومتابعة من سيادة اللواء لإعداد خطة إستراتيجية لمحافظة الخليل ٢٠٢٠-٢٠٣٠ ولتحقيق التنمية المكانية لمحافظة الخليل .

واستقبل السيد توفيق نصار مدير مركز الجهاز المركزي للإحصاء بالخليل بالحضور، ومرحباً بهم بهذا اللقاء الهام، وأشاد في جهود المحافظة والاستشاريين واللجنة الفنية للمشروع، ومنسقي اللجان القطاعية المختلفة من المحافظة.

واستعرض أسامة صالح للحضور شارحاً العرض المعد من الاستشاري حول المشروع من حيث ( الأهداف، المنهجية، المخرجات، الهيكلية والأدوار المختلفة ،وتم شرح دور ومهام منسقي اللجان القطاعية، لقاء المستشارين مع منسقي اللجان القطاعية للبدء بجمع المعلومات والدراسات والخطط المتوفرة في القطاعات المختلفة .

وتحدث الحضور عن عرض تطورات تحضير دليل التجمع السكاني من قبل وزارة الحكم المحلي ، وكما سيتم عرض تطورات وضع شعار الخطة المقترح، وتوزعت اللجان المتخصصة بشكل أولي وليتم لاحقاً نقاش الأنشطة والخطوات القادمة.

واستعرض أسامة صالح أجندة اللقاء وفي سياق النقاش أشار” سنعمل على تطوير مسودة مخططات التنظيم الإقليمية، والتي سترفع إلى مجلس التنظيم الأعلى ومن ثم بعد إقرارها العمل بها وتوزيعها على كافة القطاعات.

جدير بالذكر بأن اللقاء ضم كل من أ. أكرم الشروف، وهديل العويوي، وإيفين الجعبري ممثلين عن محافظة الخليل، وأعلن بالختام بأنه سيتم مناقشة ترتيبات ورشة التشخيص الموسعة المتوقع عقدها خلال الأسبوعين القادمين

Print Friendly, PDF & Email