هيئة البيئة في أبوظبي تدعم إنشاء أول بوابة إلكترونية لتقدير أعداد الطيور المائية عالمياً

ابوظبي/PNN- أعلنت هيئة البيئة – أبوظبي عن دعم جهود تطوير بوابة إلكترونية فريدة من نوعها توفر أحدث المعلومات حول تقديرات أعداد الطيور المائية عالمياً.

ستساهم هذه البوابة الإلكترونية بتحديد مواقع الأراضي الرطبة الجديدة التي يمكن أن يتم ضمها إلى اتفاقية “رامسار” ويتطلب هذا توفير معلومات حديثة حول أنواع الطيور المائية المحلية.

ستضم البوابة عند اكتمالها بيانات لنحو 800 نوعاً من أنواع الطيور المائية من حوالي 2300 منطقة جغرافية حيوية في جميع أنحاء العالم. كما ستكون هذه هي المرة الأولى التي تتوفر فيها تقديرات لأعداد الطيور المائية على الإنترنت لاستخدامها في الدراسات البحثية واتخاذ القرارات وتحديد مواقع رامسار الجديدة التي ستستفيد منها جميع الدول الأعضاء في اتفاقية رامسار البالغ عددها 174 دولة وغيرها من الدول غير الأعضاء في الاتفاقية.

ويأتي هذا الإعلان عقب اختتام الدورة الثالثة عشرة لمؤتمر الأطراف المتعاقدة في اتفاقية رامسار للأراضي الرطبة /كوب 13/ الذي عقد في دبي خلال شهر تشرين الأول (أكتوبر) الماضي ويعكس هذا الدعم التزام هيئة البيئة – أبوظبي بحماية التنوع البيولوجي في الإمارة وخاصة في المناطق الرطبة الداخلية والساحلية فضلاً عن دعمها للجهود المحلية والدولية للحد من تأثيرات التغير المناخي نظراً لقدرة الأراضي الرطبة على تخزين وعزل الكربون.

ووفقاً لاتفاقية رامسار تكتسب الأراضي الرطبة أهمية دولية حيث أنها تدعم نسبة 1 في المئة من أنواع الطيور المائية وهذه النسبة مهمة جداً لتحديد وضم أي موقع لقائمة رامسار للأراضي الرطبة كما جاء في ستة من تسعة معايير دولية وضعتها الاتفاقية.

المصدر: وام.

Print Friendly, PDF & Email