أخبار عاجلة

نجوى كرم: أخذت الكثير من الوقت قبل أن أقرر تجميل أنفي

بعد الجدل الذي أثارته نجوى كرم، بسبب خضوعها لعملية تجميل في الأنف، أوضحت الفنانة أنه كان يهمها أن تتنفس بطريقة جيدة بالدرجة الأولى، لأنها كانت تعاني من إعوجاج في الأنف ولحمة زائدة فيه، وأنها طلبت من الجراح قبل إجراء العملية، أن يقوم بتصغير حجمه، مشيرة إلى أنها لم تكن تعاني من مشكلة في شكله، لانها كانت تخفي الإعوجاج بواسطة الماكياج.

نجوى كرم أكدت أن أنفها لم يختلف كثيراً عما كان عليه في السابق، وهو في الأساس لم يكن يحتاج إلى عملية تجميلية، وأوضحت “كنت أعاني من إعوجاج في عظمة الأنف وصارت تزعجني مع مرور الوقت، كما تبين وجود لحمية زائده فيه، فقلت للجراح، في حال قررنا إجراء الجراحة أريد أن نخفف من حجمه، لأنّي أفضّله أصغر”.

وعما إذا كانت تشعر أنها مرتاحة مع شكل أنفها الجديد، قالت ” يهمني أن يكون نفسي وصوتي مرتاحين، ومن بعدها أفكر بالشكل، لأنه من خلال الماكياج يمكن تصحيح أي شيء”.

كما أشارت نجوى إلى أنها إحتاجت إلى الكثير من الوقت قبل أن تتّخذ قرارها بالتجميل، وأضافت ” وجدت أن صوتي ونفسي هما الأهم، وبعد العملية أصبح الوضع أفضل لأن النفس عندما يكون مرتاحاً يأخذ الصوت حجمه”.

كذلك أوضحت نجوى أنّها أعادت تسجيل أغنيتها الأخيرة بعد عملية تجميل الأنف، فبدا التغيير واضحاً والكل إستغرب وقال لي “شو عاملة”، فأجبت” قمت بعملية تجميل بالأنف” لانهم لم يلاحظوا ذلك.

كذلك تحدثت نجوى كرم عن أغنيتها الجديدة، التي عادت من خلالها إلى نوع الأغاني التي قدمتها في التسعينيات، وقالت “الأغنية جديدة من نوعها، طويلة وليست قصيرة وحاولت ان أطل من خلالها بمناخات متعددة”.

كما أوضحت نجوى كرم أن الكليب الخاص بأغنيتها الجديدة سوف يطرح قريباً.

كلام نجوى كرم جاء في مقابلة أجراها معها برنامج “أم بي سي تراندينغ” الذي يعرض على mbc 4.

المصدر: سيدتي.

Print Friendly, PDF & Email