جيش الاحتلال يدرس نقل المسؤولية عن مستوطنات بالضفة للشرطة

بيت لحم/PNN- كشفت مصادر إعلامية عبرية اليوم عن قيام الجيش الإسرائيلي مؤخرًا بدراسة نقل المسئولية الأمنية على المستوطنات الحدودية في الضفة الغربية للشرطة، وذلك للتفرغ لمهام أخرى.

وذكرت القناة “20” العبرية أن الجيش ينوي نقل كتيبة كاملة، وهي المرابطة داخل المستوطنات القريبة من أراضي 48، وبخاصة القريبة من مدينتي قلقيلية وطولكرم شمالي الضفة الغربية للشرطة الإسرائيلية، بسبب كثرة عمليات التهريب والتسلل من تلك المناطق.

وبينت القناة أن المخطط يقضي بنقل السيطرة عن مستوطنات قريبة من حدود راضي48، ومن بينها المستوطنات المتواجدة غربي الضفة الغربية والقريبة من القدس، في الوقت الذي ينوي فيه ضباط أمن هذه المستوطنات القيام بتظاهرة في القدس بسبب عدم تلقيهم للتدريبات اللازمة من الجيش وكذلك إهمالهم منذ فترة طويلة.

ويرى مراقبون أن الخطوة سيكون لها تداعيات سياسية، يدور الحديث عن المستوطنات التي أصرت “إسرائيل” سابقاً على الإبقاء عليها في أي حل مستقبلي، معتبرين أن هكذا خطوة ستعتبر بمثابة فرض جديد للأمر الواقع.

Print Friendly, PDF & Email