الإسلامية المسيحية تدين اقتحام وزير الزراعة الإسرائيلي للأقصى المبارك

رام الله/PNN- أدانت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، اليوم الأحد، اقتحام وزير زراعة حكومة الاحتلال “أوري ارئيل” برفقة مجموعة من المستوطنين المسجد الأقصى المبارك.

وأشارت الهيئة إلى تسارع الاقتحامات للمسجد المبارك من قبل وزراء حكومة الاحتلال بعد سماح رئيس حكومة الاحتلال “بنيامين نتنياهو” لأعضاء اليمين الاسرائيلي بتنفيذ اقتحامات للمسجد المبارك مرة بالشهر لكل عضو في خطوة خطيرة جداً تهدف تهويد المسجد المبارك وتحويله لكنيس يهودي.

وأكدت الهيئة في بيانها على أن هذا النوع من الاقتحامات وبقرار رسمي من الحكومة الاسرائيلية يعطي الشرعية الرسمية من قبل حكومة الاحتلال لاقتحامات المستوطنين اليومية للمسجد من جهة أولى، وتشجيع للمتطرفين وسوائب المستوطنين لاقتحام المسجد المبارك وتدنيس مقدساته من جهة أخرى.

وأشارت الهيئة الى أن هذه الاقتحامات المستمرة تأتي بالتزامن مع ذكرى المولد النبوي الشريف، والتي تمر على مدينة القدس وهي تأن من الاحتلال الغاشم، ومسرى محمد عليه الصلاة والسلام يتعرض للاقتحام والتدنيس.

وأضافت الهيئة: “ان استمرار السلطات الاسرائيلية بانتهاك حرمة المسجد الأقصى بقيادة وزرائها وأعضاء الكنيست يتطلب من المجتمع الدولي ممثلاً بالجمعية العامة ومجلس الأمن بالضغط على سلطات الاحتلال من أجل أن توقف انتهاكاتها لأماكن العبادة وإجبارها على الالتزام بأحكام القانون الدولي الإنساني وخاصة اتفاقية جنيف الرابعة لحماية المدنيين وقت الحرب وتحت الاحتلال”.

Print Friendly, PDF & Email