الإسلامية المسيحية تبارك ذكرى المولد النبوي الشريف

رام الله/PNN- تتقدم الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات بأسمى آيات التهاني والتبريكات للأمتين العربية والإسلامية بمناسبة المولد النبوي الشريف الذي يصادف يوم الثلاثاء الموافق20/11/2018م.

ودعت الهيئة في بيانها إلى الاحتفال بهذه الذكرى العطرة بالوقوف على السيرة النبوية الشريفة، والاقتداء بأخلاق النبي محمد عليه الصلاة والسلام من عدل ومحبة وإخاء، مشيرةً إلى أن صفات الأنبياء الحسنة هي الطريق لخلاص العالم مما يعانيه حالياً من قتل وصراع.

ومن جهته بارك الأمين العام للهيئة الدكتور حنا عيسى للشعب الفلسطيني عامة والمقدسيين خاصة هذه المناسبة العطرة، مشيداً بتضحيات الشعب الفلسطيني وما قدمه من عطاء وصبر جراء أعمال الاحتلال وجرائمه، مشيراً إلى أن هذه المناسبة تدق أسوار مدينة القدس مجدداً وهي ما زالت تحت نير الاحتلال الإسرائيلي الغاشم، تعاني من الهدم والتهجير والتدمير، واسرائيل ماضية في تهويد المدينة المقدسة، والمصلون يمنعون من الصلاة في الأقصى المبارك، والمؤمنون يمنعون من الصلاة في القيامة، ناهيك عن عمليات القتل والاعتقال اليومية للمقدسيين، ومصادرة الاف الدونمات من الأراضي، وإقامة التجمعات الاستيطانية الجاثمة فوق الحلم الفلسطيني.

ودعت الهيئة الأمتين العربية والاسلامية للنهوض من سباتها ونصرة مسرى رسول الله محمد، وقيامة عيسى عليه السلام، لتحرير مهد الديانات والأنبياء، اّملة أن يعيد الله هذه المناسبة المباركة على مدينة القدس وقد تحررت من الاحتلال ونعمت بالحرية والسلام عاصمةً للدولة الفلسطينية المستقلة.

Print Friendly, PDF & Email