PNN بالفيديو: المحافظ كامل حميد يقوم بجولة بريف بيت لحم في ظل الهجمة الشرسة التي يتعرض لها المواطنون من قبل الاحتلال

بيت لحم/ PNN- قام محافظ محافظة بيت لحم بجولة  على قرية النعمان ومنطقة خلة النحلة في ظل الهجمة الشرسة التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي على المواطن الفلسطيني وأرضه لدعم ومساندة قاطنيها حيث يعانون من سلب لأراضيهم ومضايقات وفقدان لأدنى متطلبات العيش الكريم.

قال عطوفة محافظ محافظة بيت لحم كامل حميد أن  ما يجري في قرية النعمان غير مقبول لا بالمنطق ولا بالعقل ، سكان فلسطينيون يحملون الهوية الفلسطينية ويدخلون أراضيهم بتصاريح ومن خلال حواجز وتفتيش، لا يتوفر أي خدمة بالقرية ولا يسمح لسيارات الاسعاف ولا غيرها بالدخول، فهم يعيشون بعزلة بحجة أن الارض تتبع لبلدية القدس، ولكن البلدية لا تقدم أية خدمات لهم.

وأضاف:” هم حصلوا على قرار من العليا الاسرائيلية بالسماح لهم بالتقدم للحصول على الهوية ولكن هذه المعاناة المستمرة والمتواصلة كان الهدف منها تهجير السكان وبالفعل أعداد المواطنين في هذه القرية يتناقص بسبب هذه الاجراءات الاسرائيلية، وحتى طلبة المدارس يجبرون على الذهاب على مدراس القرية المجاورة”.

وأضاف حميد:” وبسبب هذه الاوضاع قمنا بهذه الجولة اليوم ونحن نناشد كافة المؤسسات الدولية التحرك الفوري لمنطقة النعمان وايضا منطقة عين لجويزة وبير عونة في محافظة بيت لحم لتشابه الكبير الذي يمارسه الاحتلال بحقهم ، وضرورة التدخل من المؤسسات الانسانية لتقديم التخدمات الطبية والبنية التحتية للمواطنين، ونوجه التحية لاهالي هذه القرى والمناطق التي تتعرض لظروف غير انسانية ولا تتوفر فيها الحد الادني من متطلبات الحياة، وضوروة تدخل المؤسسات لانقاذ حياة قاطنيها”.

وقدم جمال درعاوي رئيس مجلس قروي النعمان رسالة لعطوفة المحافظ وكافة مؤسسات السلطة الوطنية بأن يعيروا اهتماما لمثل هذه المواقع المهمشة والمستهدف تهجير أبنائها بالاضهاد وبالحصار الاحتلالي الاسرائيلي.

واضاف:” نعتبر زيارة المحافظ هي لفتة وطنية تساهم في رفع معنويات المواطينين وتعزيز صمودهم ، ومكور جدا وسنتواصل وإياه بما وعدنا فيما سيقدم مساعدات وخدمات لتعزيز صمود السكان في أرضهم”.

وتحدث  مدير عام هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم حسن بريجية أن تواجدهم اليوم في جنوب بيت لحم بقرية خلة النحلة  لخصوصية وضعها السياسي حيث  ان هذه منطقة  من مناطق E2  واسرائيل تسعى لعزل مدينة بيت لحم عن جنوبها.

وأضاف:”  لا يوجد خروج من هذه المشكلة إلا بتثبيت حدود كشان الطابو لان له قيمته القانونية في القانون الدولي والاسرائيلي، اذا نحن بصدد الذهاب لتثبيت حدود كشان الطابو وإبطال المعنى الحقيقي لأوامر أراضي دولة في هذه المنطقة”.

واضاف:” زيارة المحافظ اجت من باب رفع معنويات أهالي المنطقة واهتمامه بهذه القضية التي لها بعد سياسي لذلك في مقبل الايام سيتم التركيز على هذه المنطقة والعمل مع كافة الاطراف التي لها تأثير في هذا الموضوع.

يذكر أن إسرائيل ضمت قرية النعمان إلى أراضيها دون الاعتراف بسكان القرية وتفرض حاليا قيودا قاسية على حركة سكانها وتمنعهم من ممارسة حياتهم العادية كما تتعرض أراضي منطقة خلة النحلة بشكل مستمر لانتهاكات المستوطنين وجيش الاحتلال الإسرائيلي.

Print Friendly, PDF & Email