ميلادينوف: بعيدون عن اتفاق بشأن صفقة تبادل أسرى

القدس/PNN – أعرب مبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ميلادينوف، اليوم الأربعاء، عن اعتقاده أن جميع الأطراف بعيدون عن التوصل لاتفاق بشأن جثث الجنود والمفقودين الإسرائيليين في غزة.

وقال ميلادينوف خلال المؤتمر السنوي لصحيفة “جيروزاليم بوست” الناطقة باللغة الإنجليزية، “نحن بعيدون من هذه النقطة، والهدف حاليًا يتركز على مواجهة التحديات التي تواجهنا، والعمل على منع تفجر الأوضاع”.

واتهم ميلادينوف جهات مختلفة (لم يسمها) تحاول منع التوصل لاتفاق بشأن التهدئة في غزة، وتريد دفع القطاع إلى الهاوية من خلال جر “إسرائيل” وحركة “حماس” إلى حرب، وفق تصريحاته.

وأعرب عن أمانيه في أن يتم التغلب على تلك القوى. قائلًا: “ما رأيته هو أن لا أحد يريد حربًا في غزة الآن، ولكن إن وقعت فإن ذلك سيكون مدمرًا للجميع”.

وأضاف: “نأمل أن تكون القوى التي تم تجميعها لمنع التصعيد أقوى من أولئك الذين يريدون منعها”.

وأشاد بجهود مصر كلاعب حاسم في ملف التهدئة، مبينًا أنها باتت تملك مفتاح العملية السياسية لإنهاء العنف.

وقال ميلادينوف: “نحن نعمل مع المصريين منذ بضع سنوات، ليس لدينا شريك أفضل من مصر في الدول العربية، وهناك فهم مشترك بأن الحرب في غزة الآن هو ضد مصالح إسرائيل وشعب غزة وضد الوضع المتجه للأفضل في المنطقة”.

وكان عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية نفى في لقاء متلفز الأسبوع الماضي، حدوث أي تطور بشأن صفقة تبادل أسرى جديدة مع الاحتلال على غرار صفقة “وفاء الأحرار” عام 2011، مؤكدًا أن الاحتلال غير جاهز لاتمامها.

Print Friendly, PDF & Email