أخبار عاجلة

عشراوي: إسرائيل تعزز سياسة التطهير العرقي بالقدس وتعمل على إنهاء قضية اللاجئين

رام الله/PNN- صرحت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د.حنان عشراوي:” إن دولة الاحتلال بسياساتها واستراتيجياتها الاستعمارية الاحلالية تعمل على ترسيخ بقائها على أراضي دولة فلسطين، وتعزيز استمرار ممارساتها المخالفة للقانون الدولي والدولي الإنساني، وتواصل استخفافها المتعمد بالمجتمع الدولي وقراراته مستندة إلى دعم الإدارة الأمريكية المطلق لجميع انتهاكاتها وجرائمها “.

واشارت في بيان صحفي لها، اليوم الخميس، إلى عملية الهدم الجماعية والواسعة التي قامت بها قوات الاحتلال وطالت تسعة عشر منشأة تجارية في مخيم شعفاط وسط مدينة القدس المحتلة بحجة البناء دون ترخيص، إضافة إلى الاقتحامات المتواصلة لمنازل المواطنين فيه، وقالت:” إن عمليات الهدم هذه تأتي في إطار سياسة التطهير العرقي والتهجير القسري التي تنتهجها اسرائيل، كما أنها تؤكد على سعي دولة الاحتلال المضي قدما في مخططها القائم على استهداف اللاجئين الفلسطينيين وإنهاء عمل “الأونروا” بالمخيم وبسط سيطرتها على جميع مناحي الحياة فيه”.

وشددت على أن ضرب الوجود الفلسطيني في القدس المحتلة وخلق واقع جديد على الارض سيؤدي الى تغيير الوضع الديمغرافي وطمس الهوية الفلسطينية وتشويه الواقع الجغرافي والتاريخي .

وطالبت عشراوي في نهاية بيانها المجتمع الدولي بفرض عقوبات صارمة على دولة الاحتلال ومحاسبتها ومساءلتها على استمرارها في ارتكاب جرائم الحرب بحق الشعب الفلسطيني وأرضه قبل أن تنهي مشروعها الاستعماري في كامل فلسطين التاريخية.

Print Friendly, PDF & Email