الإعلام العبري يكشف تفاصيل جديدة لعملية خانيونس

القدس/PNN – ذكرت القناة الثانية العبرية، صباح اليوم الجمعة، أن حركة حماس تواصل البحث والكشف عن تفاصيل العملية الأمنية، التي نفذتها قوة إسرائيلية خاصة جنوبي قطاع غزة، بتاريخ 11 نوفمبر الجاري.

وقالت القناة العبرية، إن الذراع العسكري لحركة حماس، نشر الليلة تفاصيل جديدة عن العملية ومنفذيها، من بينها، أن القوة الخاصة الإسرائيلية، دخلت عن طريق أحد المعابر بالقطاع.

وفي سياق متصل، كشف موقع “والا” العبري، أن القوة الإسرائيلية الخاصة، استأجرت بيتا داخل القطاع، وعاشت بين السكان.

وبحسب صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، تشير تقديرات المنظومة الأمنية الإسرائيلية، إلى أن صور الجنود الذين شاركوا بالعملية، لم يتم نشرها حتى الآن على نطاق واسع.

وبحسب الصحيفة، أكدت مصادر بالمنظومة الأمنية، أن نشر الصور، سيؤدي إلى كشف هوية الجنود الذين شاركوا بالعملية، مشددة على ضرورة حمايتهم لأنهم بمثابة ذخر استخباراتي لـ”إسرائيل”.

Print Friendly, PDF & Email