أخبار عاجلة

مستوطنون يعطبون مركبات المواطنين ويخطون شعارات عنصرية غرب القدس

القدس المحتلة/PNN- أعطب مستوطنون متطرفون، فجر اليوم الجمعة، إطارات عدد من المركبات في منطقة البرج بقرية بيت إكسا شمال غرب القدس المحتلة، وخطوا عليها شعارات عنصرية.

وأفاد مواطنون بأن متطرفين يهود أعطبوا إطارات عدة مركبات تعود لمواطنين في منطقة البرج التي استولت عليها سلطات الاحتلال وأقامت عليها مستوطنة “راموت”.

وأوضحوا أن المستوطنين خطوا شعارات عنصرية على تلك المركبات، تضمنت “تهديد العرب بالقتل”، وحملت شعارات “جماعة تدفيع الثمن”، كما حاولوا إحراق مسجدً بالمنطقة.

يدوره، ذكر الناطق بلسان شرطة الاحتلال أنه تمّ فتح تحقيق في الحادث بعد تلقيها بلاغًا حول ثقب إطارات عدة سيارات، وخط عبارات عنصرية على عدد من السيارات مركونة في منطقتين بشرقي القدس.

و”بيت إكسا” قرية معزولة عن محيطها العربي بجدار الفصل العنصري، لا يسمح لأحد بدخولها سوى القاطنين فيها بعد الخضوع لإجراءات تفتيش مشددة وعمليات تنكيل من جنود الاحتلال الذين يغلقون مدخل القرية الوحيد.

يذكر أن عصابات “تدفيع الثمن” اليهودية المتطرفة ارتكبت اعتداءات مشابهة بحق المواطنين وممتلكاتهم في مدينة القدس وخارجها دون ملاحقة من سلطات الاحتلال، ورغم انتشار مئات الكاميرات التابعة للشرطة في كل أنحاء المدينة المقدسة وأحيائها.

وهذه العصابات هي مجموعات من المستوطنين المتطرفين تجمعها بُنية تنظيمية مشتركة، للقيام بأعمال عدائية ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية والقدس.

Print Friendly, PDF & Email