الرجوب يفتتح دورة دولية لحكام كرة القدم بإشراف “الفيفا”

رام الله/PNN – افتتح رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب، اليوم السبت، في مدينة رام الله، دورة دولية لحكام كرة القدم، تنظمها دائرة الحكام بالاتحاد تحت إشراف الاتحاد الدولي “الفيفا”.

ويحاضر في الدورة المدرب الدولي إيلان سنودي، ويشارك فيها 30 حكما من كلا الجنسين، إضافة لـ 15 مقيما محليا للمباريات، وتستمر حتى الـ 27 من الشهر الجاري.

ورحب الرجوب بالمحاضر سنودي، وأكد أهمية وجوده في فلسطين لما له من دور في تطوير حكام اللعبة، مشددا على ضرورة استفادة المشاركين من كافة المعلومات التي سيقدمها المحاضر خلال الدورة، وضرورة المتابعة بشكل مستمر لكل جديد في عالم التحكيم، وضرورة الممارسة العملية للمهارات المكتسبة بشكل دوري، ونقل هذه الخبرة لزملائهم في الملاعب.

وأكد الرجوب أهمية الحكم في المباريات كونه يعد لاعبا أساسيا في ضبط ردة فعل اللاعبين والجماهير، مشيرا إلى أن الحكم يجب أن يكون صاحب خلق وقدرة كبيرة على ضبط النفس والتحكيم بشكل نزيه بعيدا عن ردات الفعل أو الانحياز لطرف على حساب الآخر، إضافة إلى ضرورة امتلاكه اللياقة البدنية، والخبرة الفنية.

وأضاف أن الاتحاد يسعى خلال الفترة المقبلة ليكون هناك عدالة بتوزيع الحكام على المباريات بمنطق وطني وأخلاقي وبعيدا عن كافة التجاذبات، إضافة إلى عمل مراجعة شاملة لآلية صرف مستحقات الحكام بالشكل الذي يضمن حصول كل حكم على حقوقه بشكل كامل.

كما أكد أن تطوير عناصر اللعبة يأتي على سلم أولويات الاتحاد الفلسطيني، وبشكل خاص الحكام، موجها الدعوة للحكام لتنظيم ورشة عمل للخروج باستراتيجية وطنية لتطوير حكام ومقيّمي المباريات.

وتابع أن الرياضة الفلسطينية هي جزء من المشروع الوطني الفلسطيني والنضال أمام العالم لكي يُرى الشعب الفلسطيني بعيون رياضية، كما أن الرياضة عنصر وحدة وفعل إيجابي في القضية الفلسطينية .

من جانبه، أعرب المحاضر سنودي عن شكره للواء الرجوب واتحاد الكرة على ما لقيه من حفاوة الاستقبال وحسن الضيافة منذ اللحظة الأولى لوصوله إلى فلسطين، مبينا أن هذه الدورة ستشمل الجانبين النظري والعملي.

وشدد سنودي على ضرورة نقل المشاركين للخبرة المكتسبة لزملائهم في الميدان، وأن مثل هذه الدورة تهدف لخلق حكم جيد والتقليل من الأخطاء التحكيمية التي تحصل في الملاعب.

Print Friendly, PDF & Email