أخبار عاجلة

جرافات الاحتلال تواصل شق طريق استيطاني فوق أراضي المواطنين بجالود جنوب نابلس

نابلس/PNN- تواصل جرافات الاحتلال أعمال تجريف في العديد من البؤر الاستيطانية، المقامة على أراضي جالود جنوب نابلس، إضافة إلى شق طرق جديدة، وإنشاء خزانات مياه على قمم الجبال العالية وبناء المزيد من الوحدات الاستيطانية.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس للوكالة الرسمية “وفا”، إنه تم إنشاء بؤرة استيطانية جديدة على أراضي قرية جالود الواقعة جنوب مدرسة القرية، حيث قام المستوطنون بنصب خيمة كبيرة وبناء غرف خشبية في المنطقة.

وأضاف إن أعمال تجريف وتوسع استيطاني في 5 مواقع استيطانية تشهدها أراضي جالود، حيث تجري في مستوطنتي “شفوت راحيل” و “عميحاي الجديدة” أعمال بناء لشقق استيطانية جديدة.

وتابع: بالتزامن مع ذلك تجرى في البؤر الاستيطانية “احياه”، و” وإيش كودش”، و” كيدا ” أعمال تجريف بشكل متسارع غير مسبوق، إضافة لبناء أحياء استيطانية خارج هذه البؤر الاستيطانية من أجل توسيعها على حساب أراضي المواطنين، لجلب المزيد من المستوطنين”.

وأكد دغلس أن المستوطنات والبؤر الاستيطانية المقامة على أراضي قرية جالود الجنوبية والشرقية تشهد هجمة “غير مسبوقة” في عمليات البناء والتجريف والتوسع الاستيطاني، من أجل فرض الحقائق على الأرض، قبل الإعلان الرسمي من قبل سلطات الاحتلال عن شرعنة البؤر الاستيطانية الخمس المقامة على أراضي قرية جالود، وبالتالي تشكيل تجمع استيطاني ضخم على مساحة تزيد عن 8 كم2 من أراضي جالود المصنفة (ج).

وأشار إلى أن جرافات الاحتلال تواصل أعمال شق طرق جديدة وإنشاء خزانات مياه على قمم الجبال العالية، وبناء المزيد من الوحدات الاستيطانية.

Print Friendly, PDF & Email