أمير الكويت يكرّم فلسطين لفوزها بجائزة التميز في التعليم

الكويت/PNN- كرّم أمير دولة الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح، في العاصمة الكويتية اليوم، دولة فلسطين لفوزها بجائزة التميز في التعليم “جائزة سمو الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية”؛ إذ تسلم الجائزة وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم؛ حيث كانت فلسطين ممثلة بوزارة التربية قد فازت في الجائزة عن مشروعها “بيئة الروافد التعليمية”.

جاء ذلك خلال حفل تكريم الفائزين بالجائزة في دورتها الـ 18؛ الذي نُظم برعاية أمير الكويت، بحضور ولي العهد الكويتي نواف الأحمد الجابر الصباح، ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، ورئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الصباح، والوزراء جميعهم والسلك الدبلوماسي في الكويت، ورئيسة مجلس أمناء الجائزة الشيخة عايدة الصباح، وبحضور السفير الفلسطيني لدى الكويت رامي طهبوب وأسرة السفارة، ومدير عام العلاقات العامة والدولية في وزارة التربية الفلسطينية نديم سامي.

وهذه الجائزة تمنح لأفضل مشاريع تشتمل على الحلول التقنية والبرمجيات مثل الأنظمة والمواقع الإلكترونية والتطبيقات الذكية والأدوات والمعدات التقنية وأنظمة الشبكات والذكاء الاصطناعي وغيرها.

وفي هذا السياق، شكر صيدم دولة الكويت على الدعم اللامتناهي لفلسطين وقضيتها العادلة، معبراً عن فخرة بما باتت تحققه فلسطين من إنجازات ونجاحات تربوية متواصلة على المستويين الإقليمي والدولي، مشيداً باحتضان الكويت لمثل هذه المبادرات الداعمة للمتميزين والرياديين.

وأشاد صيدم بطواقم وزارة التربية والتعليم العالي وتميزهم، مؤكداً أن فوز فلسطين بهذا الجائزة يؤكد على تألق الكوادر التربوية وإصرارها على تسجيل المزيد من الإنجازات رغم المعيقات التي يفرضها الاحتلال ضد قطاع التعليم في فلسطين، وخص صيدم بالشكر طواقم الوزارة في قطاع غزة التي قامت بتطوير بيئة روافد التعليمية، شاكراً أيضاً جميع الجهات الداعمة لهذا التميز.

يُشار إلى أن فلسطين حصدت جائزتين من أصل الجوائز العشر؛ وكانت الجائزة الأخرى من تطبيق أفندي عن القطاع الخاص.

Print Friendly, PDF & Email