د.الرفاعي: مطلوب تحصين داخلي وجسور خارجية

بروكسل/PNN- طالب د. سمير الرفاعي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح بضرورة تحصين الحالة الفلسطينية الداخلية من خلال الوحدة والتكاتف كخيار استراتيجي في مواجهة الاحتلال حتى دحره عن ارضنا .

وأضاف الرفاعي في كلمته القاها بأسم الرئيس محمود عباس وبأسم حركة فتح في مهرجان احياء الذكرى ال14 لاستشهاد الرئيس الراحل ياسر عرفات والتي أقيمت بالعاصمة البلجيكية بروكسل يوم امس الاول بأن حركة فتح تنظر للوحدة الوطنية كخيار استراتيجي للعمق الوطني لا بد عنه .

وأشار الرفاعي للجهود العظيمة التي بذلها الراحل ابو عمار في نسج العلاقات الوطنية وكذلك في مد الجسور مع العالم بإصرار وعزيمة لإدراكه للأثر الناتج عن ذلك في خلق مناصرة واسناد للحق الفلسطيني انام غطرسة الاحتلال وعنجهيته .

وأكد الرفاعي على وصايا ابو عمار بالاهتمام بالشتات الفلسطيني الذي شكل ولا زال الحاضنة الأمينة للثورة وللدولة ولحق العودة الذي لن يسقط بالتقادم أبداً .

وأشاد الرفاعي بجهود الرئيس عباس وبمواقفه الحامية للحق الفلسطيني في مواجهة مشاريع الاحتلال المدعومة من الادارة الامريكية مما يتطلب حالة من الاسناد والالتفاف حول برنامجه .

هذا وكانت سفارة فلسطين وحركة فتح في والجالية الفلسطينية في بروكسل قد أحييت الذكرى بحضور المئات من الجماهير الفلسطينية في بلجيكا ومن ساحات أوروبية مختلفة .

Print Friendly, PDF & Email