علم فلسطين

الخضري يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني يجب أن يتوج بخطوات عملية لإقامة دولة فلسطين

غزة/PNN -قال النائب المستقل في المجلس التشريعي جمال الخضري ان يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني الذي يصادف الخميس ٢٠١٨/١١/٢٩ هو يوم مهم لتذكير العالم بالحقوق المشروعه لشعبنا الفلسطيني الذي لا زال يعيش تحت الاحتلال والحصار والعدوان وسلب الاراضي وتهويدها.

وأكد النائب الخضري في تصريح صحفي صدر عنه بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني أن هذا اليوم وما يتخلله من فعاليات تضامنية عربية وأجنبية بجب أن تتوج بحراك عالمي لإقامة دولتنا الفلسطينية المستقله وعاصمتها القدس وانهاء الاحتلال عن ارضنا الفلسطينية وان يعيش شعبنا الفلسطيني حراً عزيزاً في دولته دون احتلال وحصار واعتقال واستيطان وجدار.

وأشار الخضري الى جوانب كثيرة من معاناة شعبنا الفلسطيني في القدس وغزة والضفة بسبب الانتهاكات الاسرائيليه المستمرة لحقوق شعبنا الفلسطيني باستمرار احتلالها للأرض الفلسطينية والعمل على منع اقامة دولتنا الفلسطينية واستهداف كامل للقدس وتهويدها واستمرار الاستيطان في القدس والضفة وحصار خطير لقطاع غزة وتتواصل كل المخططات الاسرائيليه لمزيد من الاستيلاء على الاراضي الفلسطينية وسلبها لصالح الاستيطان.

وشدد الخضري على ان المعنى الحقيقي للتضامن هو بانهاء الاحتلال والعمل بما نصت عليه كل المواثيق الدولية والاتفاقات وتطبيقها حقيقه واقعه والضغط على الاحتلال الاسرائيلي والعمل بشكل جماعي تجسيد دولة فلسطين حقيقة واقعه وهذا هو التضامن الحقيقي.

وحيا الخضري صمود وثبات شعبنا الفلسطيني الذي يواجه المؤامرات والمخططات الهادفه للالتفاف على حقوقه المشروعه واكد ان شعبنا سيبقى ثابت صامد رغم كل التحديات وسينتصر.

Print Friendly, PDF & Email