صيدم: إبرام اتفاقية تعاون تربوي مع فرنسا قريباً

رام الله/PNN- بحث وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، بمكتبه اليوم الاثنين، مع القنصل الفرنسي العام بيير كوشار، الترتيبات الخاصة بإبرام اتفاقية تعاون مشتركة خاصة بقطاع التعليم؛ وذلك خلال الزيارة المرتقبة لوفدٍ من الحكومة الفلسطينية برئاسة رئيس الوزراء أ.د. رامي الحمد الله إلى فرنسا.

في هذا السياق، أشاد صيدم بالشراكة الناجزة بين فلسطين وفرنسا في العديد من المجالات خاصة المرتبطة بالقطاع التربوي، موضحاً أن هذه الاتفاقية ستتضمن العديد من المحاور المتعلقة بتدريب المعلمين، وتعليم اللغة الفرنسية في المدارس، ودعم التعليم المهني والتقني، وقطاع رياض الأطفال، وزيادة عدد المنح الدراسية، والتعاون لتطوير التعليم العالي؛ بما يشمل البحث العلمي والجودة والنوعية.

وأوضح الوزير أن زيارته لفرنسا ستتضمن الاطلاع على الواقع التعليمي في فرنسا بما يشمل زيارة رياض أطفال ومدارس مهنية وغيرها من المؤسسات التربوية، مشيراً إلى أن اللقاء مع القنصل تناول مناقشة تأسيس متاحف للعلوم وغيرها من المبادرات والبرامج النوعية.

بدوره، ثمن كوشار التعاون بين البلدين، وتعميق أواصر التعاون من خلال توقيع هذه الاتفاقية التي تؤسس لعلاقة مستقبلية مستدامة في عديد القطاعات التربوية، معبراً عن اهتمام فرنسا الدائم بتطوير قطاع التعليم في فلسطين.

وحضر اللقاء؛ من الوزارة: مدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي، والقائم بأعمال مدير العلاقات الدولية والعامة نيفين مصلح، ورئيس قسم العلاقات الدولية ناريمان الشراونة، ومن القنصلية: ملحق التعاون الجامعي والمؤسساتي نوال بن زموري، وملحقة التعاون التربوي جون ماري جسبر.

Print Friendly, PDF & Email