“التربية” تودع طلبتها المشاركين بمسابقة الحساب الذهني في ماليزيا

رام الله/PNN-ودَّع وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، بمكتبه اليوم، الطلبة الفائزين في مسابقة الحساب الذهني للأباكس “يوسي ماس” على المستوى الوطني، والذين سيمثلون فلسطين في منافسات المسابقة العالمية في كوالامبور بماليزيا؛ مع 65 دولة على مستوى العالم بمشاركة 4000 متسابق من طلبة العالم.

وحضر مراسم الوداع مدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي، ومدير عام النشاطات صادق الخضور، والقائم بأعمال مدير العلاقات الدولية والعامة نيفين مصلح، ومدير عام مركز يوسي ماس العالمي بنان خليفة، وأهالي الطلبة.

وفي هذا السياق، أكد صيدم أن “التربية” تبنت هذا الفريق معنوياً ومادياً؛ تأكيداً منها على دعم الطاقات المبدعة واحتضانها، وإيصال صوت فلسطين للعالم، عاقداً الآمال على مشاركة هذا الفريق، بما يعلي اسم فلسطين في المحافل الدولية، داعياً لاستثمار هذه الفرصة لتجديد الفوز بالجوائز والحصول على المراتب الأولى، مثمناً جهود مركز “يوسي ماس” وإدارته لجهوده المبذولة في رعاية المواهب الطلابية.

وأشار الوزير إلى أن مشاركة طلبة فلسطين في هذه المسابقة تبرهن على روح العزيمة والإرادة القوية للمنافسة وحصد الانتصارات، ويؤكد الإصرار على الحضور في مثل هذه المحافل العلمية، متمنياً لجميع الطلبة التوفيق والتميز في هذه المسابقة العالمية.

بدورها، شكرت خليفة الوزير صيدم على تحفيزه وجهوده المتواصله في سبيل رعاية وتبني طلبة هذه المسابقة، مؤكدةً على حرص الفريق للوصول إلى اللقب العالمي وتمثيل فلسطين خير تمثيل عبر هذا المحفل الدولي.

من جهتهم، عبَّر الطلبة عن ارتياحهم وتفاؤلهم من المشاركة في هذه المسابقة، مؤكدين أنهم تلقوا تدريبات كثيرة ومكثفة من أجل المنافسة بقوة لتحقيق الفوز، شاكرين الوزير صيدم والأسرة التربوية على هذه اللفته التي من شأنها أن تعزز عزيمتهم وإصرارهم على الفوز ورفع اسم فلسطين عالياً في سماء الإبداع والتميز بين الدول.

Print Friendly, PDF & Email