الشاعر أحمد يعقوب يستقبل السفير الأكوادوري في مقر الاتحاد العام للكتّاب برام الله

رام الله/PNN – استقبل الشاعر أحمد يعقوب عضو الامانة العامة للاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين، مسؤول ملف الشباب والمالية صباح اليوم الثلاثاء، في مقر الاتحاد برام الله سعادة سفير الاكوادور لدى السلطة الفلسطينية الدكتور لوبس اريلانو جيباجا، مستعرضا أخر التطورات على الصعيد الثقافي والأدبي في فلسطين، وخطة الأمانة العامة في الاتحاد، وقضايا وملفات عديدة.

وقال الشاعر والمترجم أحمد يعقوب أن اللقاء كان مثمراً جداً، تم التطرق فيه مع السفير الأكوادوري جيبياجا، مسيرة الاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين، منذ تأسيسه حتى الانتخابات الأخيرة التي جرت بين شطري الوطن، وخطتها الطموحة التي تسعى إلى تنفيذها رغم الظروف القاسية التي تمر بها الحالة الفلسطينية.

كما ناقش الطرفان الصراع الثقافي مع الاحتلال الإسرائيلي، باعتباره ممثلا لعصارة الاستشراق الكولونيالي في التاريخ، واهمية دور الكتّاب الشباب والمرأة في اغناء العمق الثقافي للحياة اليومية للمواطن، والعلاقات التضامنية بين الاكوادور وفلسطين وتطوير هذه العلاقة من خلال ترجمة مختارات من أدب البلدين، وخاصة أن الشاعر والمترجم أحمد يعقوب قد أنجز مؤخرا ترجمة الشاعر الإكوادوري غابرييل عبد ربه من أصول فلسطينية، وسلم الترجمة العربية الى سعادة السفير الأكوادوري.

بدوره قدم السفير الأكوادوري جبيباجا استعراضا للثقافة الوطنية في بلاده وعبر عن استعداده للمساهمة في إقامة علاقات إيجابية وفاعلة بين اتحاد كتّاب الاكوادور واتحاد كتّاب فلسطين مشددا على أهمية ترجمة أدب البلدين، وتوطيد دعائم التضامن بين الشعبين الصديقين من أجل تمكين الشعب الفلسطيني من تحقيق استقلاله وحريته.

وقدم سعادة السفير هدية رمزية من الأعمال اليدوية والتي تمثل الفن الشعبي في بلاده الأكوادور، كما قدم الشاعر أحمد يعقوب مجموعته الشعرية (مدائح الكافور) باللغة الإسبانية الصادرة في مدريد مؤخراً، للسفير الأكوادوري كهدية رمزية.

وفي نهاية اللقاء اتخذت مجموعة من الصور للضيف ومستضيفه في مقر الاتحاد.

Print Friendly, PDF & Email