منخفض عميق يضرب فلسطين من الخميس للأحد

بيت لحم/PNN-يتوقع موقع طقس فلسطين أن يطرأ يوم غد الأربعاء انخفاض طفيف على درجات الحرارة، بحيث تصبح حول معدلاتها لمثل هذا الوقت من العام، ويكون الطقس غائماً جزئياً، وبارداً نسبياً نهاراً، وبارداً ليلاً، وخلال ساعات ما بعد الظهر والمساء تكون الفرصة مهيأة لتساقط زخات من الأمطار فوق أجزاء من المناطق الشمالية من البلاد، وخلال ساعات الليل المتأخرة تتاثر المناطق الجنوبية بحالة من عدم الأستقرار الجوي وتسقط أمطار محلية رعدية، وتكون الرياح جنوبية غربية معتدلة إلى نشطة السرعة مع هبات تصل إلى 50كم/ ساعة.

وفي يوم الخميس تتأثر فلسطين بمنخفض جوي مصحوب بكتلة هوائية باردة، ويطرأ إنخفاض على درجات الحرارة، بحيث تصبح دون معدلاتها لمثل هذا الوقت من العام بحدود درجتين مئويتين، ويكون الطقس غائماً، وبارداً، وتسقط تدريجياً امطار تكون غزيرة ومصحوبة بالعواصف الرعدية وزخات البرد أحياناً فوق معظم المناطق، وتكون الرياح جنوبية غربية نشطة السرعة مع هبات قوية أحياناً تصل إلى 75كم/ساعة

وفي يوم الجمعة يطرأ أنخفاض طفيف على درجات الحرارة، بحيث تصبح دون معدلاتها لمثل هذا الوقت من العام بحدود 3 درجات مئوية، ويكون الطقس غائماً، وبارداً، وتسقط أمطار تكون رعدية غزيرة ومصحوبة بزخات من البرد أحيانا فوق المناطق الشمالية والوسطى من البلاد، وتكون الرياح جنوبية غربية إلى غربية نشطة السرعة مع هبات تصل إلى 70كم/ساعة

وفي يوم السبت يطرأ ارتفاع على درجات الحرارة، مع بقائها دون معدلاتها بقليل لمثل هذا الوقت من العام، ويكون الطقس غائماً جزئياً إلى غائم، وبارداً نسبياً نهاراً، وبارداً ليلاً، وتبقى الفرصة مهيأة لتساقط الامطار فوق المناطق الشمالية بشكل خاص، وتكون الرياح جنوبية غربية معتدلة السرعة تنشط أحيانا

وفي يوم الأحد لا يطرأ تغير كبير على درجات الحرارة، بحيث تبقى دون معدلاتها بقليل لمثل هذا الوقت من العام، ويكون الطقس غائماً جزئياً، وبارداً نسبياً نهاراً، وبارداً ليلاً، وتكون الفرصة مهيأة لتساقط زخات محلية من الأمطار على بعض المناطق، وتكون الرياح جنوبية غربية خفيفة إلى معتدلة السرعة

ويحذر موقع طقس فلسطين خلال فترة تأثير المنخفض الجوي

1 – خطر شدة سرعة الرياح

2 – خطر تشكل السيول والفيضانات في الأودية والمناطق المنخفضة

3 – خطر التزحلق على الطرقات

4 – خطر تدني مدى الرؤية الأفقية نتيجة تشكل الضباب والغيوم الملامسة لسطح الأرض

والله تعالى أعلى وأعلم

Print Friendly, PDF & Email