أخبار عاجلة

الشاعر يشيد بقرارات وزراء الشؤون الاجتماعية العرب بخصوص فلسطين

شرم الشيخ/PNN- اشاد وزير التنمية الاجتماعية إبراهيم الشاعر، بنتائج الدورة الثامنة والثلاثين لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب، الذي عقد في شرم الشيخ، بجمهورية مصر العربية.

وقد اتخذ المجلس مجموعة من القرارات تخص دولة فلسطين وعلى رأسها دعم إقامة معرض لمنتوجات الجمعيات الخيرية والأسرة المنتجة الفلسطينية، وتم الاتفاق على إقامة المعرض في دولة الكويت، وتم كذلك اقرار تشكيل لجنة من أجل وضع الآليات اللازمة لتطبيق توصيات وقرارات مؤتمر معاناة الطفل الفلسطيني في ظل انتهاكات اسرائيل القوة القائمة بالاحتلال والذي عقد بدولة الكويت 2017، هذا الى جانب إقرار عقد ورشة تدريبية للكوادر الفلسطينية حول السياسات الاجتماعية .

وفي هذا السياق قال الشاعر: “إن هذه الدورة تأتي في مرحلة غاية في الأهمية والدقة على المستوى العربي، وخصوصا في ظل التحولات الكبرى التي تشهدها المنطقة العربية، وما يتطلبه ذلك من معالجات جدية للفقر متعدد الأبعاد ومحاربة الإرهاب من خلال اعلاء شأن المقاربة الاجتماعية في معالجة كل الظواهر الاجتماعية التي تعصف بالمنطقة”.

وشدد الشاعر على ان هذه الدورة مثلت فرصة لإقرار مجموعة من التوصيات والبرامج والاستراتيجيات، وخصوصا إقرار الموضوعات الاجتماعية، التي ستعرض على القمة العربية 30 التي تعقد في الجمهورية التونسية، و”القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية الرابعة” التي ستعقد في الجمهورية اللبنانية خلال عام 2019.

وأضاف الوزير الشاعر انه قد جرى اعتماد قرارات حول متابعة تنفيذ الأبعاد الاجتماعية لأهداف التنمية المستدامة 2030 في مجالات القضاء على الفقر متعدد الأبعاد في الدول العربية، إضافة إلى حقوق الاشخاص ذوي الاعاقة ضمن خطة التنمية المستدامة.

وقد أقر المجلس مسابقة اخي اليتيم والاحتفال بيوم العمل الاجتماعي العربي وإقرار رزمة من الموضوعات ذات الصلة بالأسرة والطفولة، وخصوصا عمالة الأطفال والمؤتمر العربي الخامس لحقوق الطفل، واستراتيجية حماية الأطفال في وضع اللجوء، واستراتيجية موحدة للتصدي لمظاهر العنف الأسري.

وفي سياق متصل اشاد الشاعر بعقد اجتماع مشترك لمجلسي وزراء الشؤون الاجتماعية والصحة العرب للمرة الأولى، خلال الدورة الحالية لبحث آليات تعزيز التنسيق والتآزر بين العمل الاجتماعي والصحي في الدول العربية، مؤكدا أن الارتقاء بمستوى خدمات الحماية الاجتماعية ينعكس إيجابيا على مستوى الصحة الفردية والاجتماعية، ويقلص فاتورة الرعاية الصحية على المدى المتوسط والمدى البعيد.

Print Friendly, PDF & Email