الشيخ بعد إسقاط المشروع الأمريكي.. ألم يحن وقت انهاء الانقلاب

القدس/PNN-قال حسين الشيخ، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح: إن المشروع الأمريكي، لادانة حركة حماس، قد سقط، ولكن هنالك حاجة الى وقفة وقراءة سياسية دقيقة لما تم على هذا المنبر الدولي المعروف بمواقفه الداعمة والمساندة لنضال شعبنا بأغلبية كبيرة في معظم قراراته الاممية.

وأضاف الشيخ، أنه بعد المباركة والتمجيد والفرحة، وبعد التقدير العالي للدبلوماسية الفلسطينية والشقيقة والصديقة، لكن العالم وقف مع قضية فلسطين العادلة، وليس مع حزب او حركة او تنظيم منفصل.

وطرح الوزير الشيخ، عدة تساؤلات بعد تصويت 87 دولة مع المشروع الامريكي، ومعارضته من قبل 57 دولة وامتناع 33 أخرى، حيث قال: ألا يستوقفنا تصويت الدول جميعاً.. ألا يحتاج ذلك منا جميعاً، ومن حركة حماس أولاً أن تُعيد النظر في العديد من الملفات الداخلية والاقليمية والدولية؟.

وأضاف: ألا يحتاج ذلك إلى دراسة جدية عميقة قبل أن تأخذنا الفرحة المشروعة الى المغالاة والمبالغة، ألم يحن الوقت للالتصاق بالشرعية الفلسطينية حاضنة كفاحنا ونضالنا؟.

وواصل حسين الشيخ، تساؤلاته، ألم يأت وقت انهاء الانقسام والانقلاب حتى الآن.. ألم تصوت دول صديقة لنا مع مشروع القرار الأمريكي.. ألم تمتنع عن التصويت دول معروفه تاريخيًا بمواقفها المساندة لنضال شعبنا وكفاحه من اجل الحرية والاستقلال، أسئلة كثيرة نحتاج للوقوف امامها بموضوعية وصدق مع الذات حتى نعطي اجابات تخدم قضيتنا وترسم معالم استراتيجية عملنا للوصول الى اهدافنا الكبرى.

وأكد الشيخ، أن العالم مع القضية الفلسطينية ونضال شعبنا السياسي من أجل الحرية والاستقلال، العالم مع الشرعية الفلسطينية التي هي جزء من الشرعية الدولية، العالم ليس مع احزاب وحركات وتنظيمات ولا يجوز ان تتحول قضيتنا وكأنها قضية مجموعات واحزاب وحركات، هذه قضية شعب يناضل من اجل الحرية والاستقلال والدليل التصويت على المشروع الايرلندي 156 معنا و6 ضد.

 

Print Friendly, PDF & Email