ترامب وتيلرسون يفتحان النار على بعضهما البعض

واشنطن/PNN- ما كادت وسائل الإعلام الأميركية تتناقل تصريحات وزير الخارجية الأميركيّ السابق، ريكس تيلرسون، أمس الجمعة، مع قناة “سي بي إس”، حتى استشاط الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، غضبًا ووصف تيلرسون بأنه “غبيّ كصخرة”.

وقال تيلرسون، أمس الجمعة، إن ترامب “غير منضبط ولا يحب القراءة، لا يقرأ حتى تقارير الموجزة… لا يحب الدخول في تفاصيل الكثير من الأمور”.

وعندما سئل عند أسباب تدهور علاقته بترامب، قال تيلرسون إنه ربما كان نتيجة لقوله لترامب إنه لا يستطيع أن يفعل أشياء معينة “لأنها غير قانونية أو تنتهك المعاهدات الأميركيّة”.

وأضاف تيلرسون “كنت أقول له حسنًا يا سيدّي الرئيس، إنني أفهم ما تريد أن تفعله، لكن لا يمكنك فعله بهذه الطريقة. إنه ينتهك القانون والمعاهدات” وأضاف تيلرسون أن ذلك أدّى لإصابة ترامب بـ”إحباط حقيقي”.

فما كان من ترامب إلا أن يردّ على تيلرسون في حسابه على موقع “تويتر” بالقول إن الأخير “غبي كصخرة” و”كسول كجحيم” وإن وزير الخارجية الحالي، مايك بومبيو، “يقوم بعمل رائع، أنا فخور به للغاية. لم يكن سلفه، ريكس تيلرسون، يملك القدرات العقلية اللازمة” وأضاف ترامب “روح عظيمة في الدولة الآن”.

وأقال ترامب تيلرسون في منصبه في آذار/مارس الماضي، بعد جملةٍ من الخلافات بينهما بشأن السياسات الأميركيّة تجاه كوريا الشماليّة وروسيا وإيران وقطر، وهو ما نفاه تيلرسون في تغريدة له حينها على موقع “تويتر”.

وتوتّرت العلاقات بينهما أكثر مع نقل وسائل الإعلام الأميركيّة عن تيلرسون وصفه لترامب بأنه “معتوه”.

وجاء اختيار تيلرسون وزيرًا للخارجيّة مع بدء ترامب ولايته مفاجئًا للغاية، إذ إنه عمل في السابق مديرًا لشركة “إكسون موبيل” عملاقة الغاز والنفط، إلا أن ترامب برر ذلك حينها قائلًا إن “ثباته وخبرته الواسعة وفهمه العميق للواقع الجيوسياسي يجعلونه خيارًا ممتازًا لوزيرة الخارجية”.

Print Friendly, PDF & Email