المجلس التنفيذي يناقش الإطار العام لقانون التعليم والتدريب المهني والتقني

بيت لحم/PNN-عقد المجلس التنفيذي للتعليم والتدريب المهني والتقني جلسته الاعتيادية اليوم، حيث ناقش المجلس الإطار العام لقانون التعليم والتدريب المهني والتقني، وآليات تحديد احتياجات سوق العمل من التخصصات المهنية والتقنية، والربط بين سياسات المجلس الأعلى للتعليم المهني والتقني.

وذلك بحضور وكيلي وزارتي التربية والتعليم العالي د. بصري صالح والعمل و أ. سامر سلامة، وأعضاء المجلس.

وأكد صالح أهمية انعقاد اجتماعات المجلس التنفيذي بشكل دوري، مشيداً بالجهود المكثفة التي تقوم بها اللجنة من أجل صياغة مسودة قانون تعليم وتدريب مهني وتقني فاعل، لافتاً إلى أهمية التوسع الجغرافي في بناء المدارس والمراكز المهنية والتقنية بما يوفر على الطالب الجهد والوقت والمال، وتوفير الوحدات المهنية في المدارس الثانوية، مؤكداً ضرورة ترسيخ مفهوم التعليم التقني والمهني في المجتمع بما يضمن توفير مستقبل أفضل للأجيال الشابة.

بدوره أشار سلامة إلى أهمية التعليم والتدريب المهني والتقني، مؤكداً سعي المجلس التنفيذي اتخاذ خطوات مهمة تساعد في الحد من معدلات البطالة، معبراً عن فخره بالعمل المنجز من خلال التعاون مع “التربية” وكافة الشركاء، لافتاً إلى ضرورة العمل على تغيير الصورة النمطية حول التعليم المهني والتقني، مشدداً على أهمية صياغة قانون التعليم والتدريب المهني والتقني، والذي سيشكل خدمة نوعية لهذا القطاع الاستراتيجي.

Print Friendly, PDF & Email